يعود لعصر رمسيس الثاني..مصر تعلن عن كشف أثري جديد بالجيزة

سياحة
نشر
دقيقتين قراءة
شاهد مقاطع فيديو ذات صلة
مصر تعيد فتح بعض المعالم والمتاحف التاريخية لإعادة تشغيل قطاع السياحة

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) -- أعلنت وزارة السياحة والآثار المصرية، عن كشف أثري جديد يعود لعصر الملك رمسيس الثاني وللعصر القبطي في منطقة "ميت رهينة" بمحافظة الجيزة.

وأعلن المجلس الأعلى للآثار عن اكتشاف عدد من البلوكات الحجرية المنقوشة والتماثيل الأثرية، وذلك أثناء أعمال حفائر الإنقاذ داخل قطعة أرض يمتلكها أحد المواطنين أثناء إقامة أحد المشاريع بالمنطقة، والتي تبعد حوالي 2 كيلومتر جنوب شرق منطقة ميت رهينة، وفقاً للبيان الصادر عن وزارة السياحة والآثار المصرية عبر صفحتها على "فيسبوك".

يعود لعصر رمسيس الثاني..مصر تعلن عن كشف أثري جديد بالجيزة
كشف أثري جديد يعود لعصر الملك رمسيس الثاني بمنطقة ميت رهينة بالجيزةCredit: Ministry of Tourism and Antiquities - egypt/facebook

ومن جانبه، أوضح الأمين العام للمجلس الأعلى للآثار، مصطفى وزيري، أن بعثة حفائر الإنقاذ عثرت خلال الأيام الماضية على عدد من البلوكات الأثرية المنقوشة، وتماثيل من الجرانيت الوردي والأسود والحجر الجيرى، والتي ترجع لعصر الملك رمسيس الثاني.

كما عثرت البعثة على بعض البلوكات من الحجر الجيري والتي ترجع للعصر القبطي، مما يدل على إعادة استخدام المنطقة في عصور لاحقه، وفقاً للبيان.

وأشار وزيري إلى أن بعثة الإنقاذ الأثري اكتشفت تمثالاً للملك رمسيس الثاني بصحبة إثنين من الآلهه وعدد من تماثيل الآلهه المختلفة مثل "سخمت"، و"بتاح"، و"حتحور"، بحسب البيان.

وتستمر أعمال حفائر الإنقاذ حتى يتم الكشف عن جميع القطع والشواهد الأثرية الموجودة بالموقع، وفقاً للبيان.

نشر