"فيرجن غالاكتيك" تكشف النقاب عن تصميم طائرة نفاثة تفوق سرعة الصوت بـ3 أضعاف

سياحة
نشر
3 دقائق قراءة
شاهد مقاطع فيديو ذات صلة
"فيرجن غالاكتيك" تكشف النقاب عن تصميم طائرة نفاثة تفوق سرعة الصوت بـ3 أضعاف

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) -- لا تزال "فيرجين غالاكتيك" تهدف إلى إرسال السياح إلى الفضاء، ولكن شركة السياحة الفضائية تبحث أيضاً في كيفية نقل الناس عبر كوكبنا بأسرع وقت ممكن.

وكشفت شركة "فيرجن غالاكتيك" عن تصميم طائرة نفاثة جديدة للسفر الجوي عالي السرعة، وهي طائرة انسيابية شبيهة بطراز "كونكورد"، ذات "جناح دلتا" بطاقة استيعاب تصل إلى 19 راكباً ستحلق على ارتفاع يزيد عن 60 ألف قدم.

وستسافر الطائرة بسرعة فائقة تبلغ ماخ 3، أي أسرع بثلاث مرات من سرعة الصوت.

وأعلنت "فيرجن غالاكتيك" أيضاً عن شراكة مع شركة رولز رويس لتصميم وتطوير تقنية دفع المحرك للطائرات التجارية المستقبلية عالية السرعة مثل هذه.

وتشتهر "رولز رويس" بتصميم محرك الطائرة الخاص بها، ولا سيما تصميم المحرك الذي شغل طائرة كونكورد الأسرع من الصوت، والتي سافرت بسرعة 2 ماخ.

وفي مايو/ أيار الماضي، وقعت "فيرجن غالاكتيك" صفقة مع وكالة ناسا لتبادل الخبرات والموارد.

كما أعلنت "فيرجن غالاكتيك" عن مفهوم الطائرات النفاثة الأسرع من الصوت الذي مر مؤخراً بمراجعة لمفهوم المهمة، إذ أكدت أن المفهوم "يمكن أن يلبي متطلبات وأهداف عالية المستوى للبعثة".

وقال جورج وايتسايدز، كبير مسؤولي الفضاء في "فيرجن غالاكتيك": "نحن متحمسون لاستكمال مراجعة مفهوم المهمة والكشف عن مفهوم التصميم الأولي للطائرة عالية السرعة، والتي نتصورها بأنها مزيج بين السفر التجاري الآمن والموثوق مع تجربة لا مثيل لها للعملاء".

جاهزة للمرحلة القادمة

 فيرجن غالاكتيك تكشف النقاب عن تصميم طائرة نفاثة تفوق سرعة الصوت بـ3 أضعاف
أصدرت شركة فيرجن غالاكتيك صوراً لتصميم طائرة نفاثة تفوق سرعة الصوت Credit: Courtesy Virgin Galactic

وتتصور شركة "فيرجن غالاكتيك" نقل الطائرة النفاثة للركاب عبر المسارات الجوية التجارية لمسافات طويلة، والفكرة هي أن تصميمها الداخلي يمكن أن يستوعب تصميمات المقصورة المعدة خصيصاً لتلبية احتياجات العملاء، بما في ذلك مقاعد درجة رجال الأعمال أو الدرجة الأولى، وسوف تقلع الطائرة وتهبط بالطريقة العادية.

ويعد المفهوم جاهزاً للتقدم إلى المرحلة التالية من التصميم، والتي تقول الشركة إنها ستشمل تحديد تفاصيل كيفية عمل الطائرة، بالإضافة إلى النظر في التحديات المحتملة بما في ذلك الصيانة، والضوضاء، والانبعاثات.

وأضاف وايتسايدز "لقد حققنا تقدماً كبيراً حتى الآن، ونتطلع إلى اكتشاف آفاق جديدة في مجال السفر عالي السرعة".

طائرات أخرى في الأشغال

وأعلنت شركة "بوم تيكنولوجي" الناشئة ومقرها في مدينة دنفر في ولاية كولورادو، عن خطط لرحلات تجريبية لنموذج أولي مدرج من طائرتها التجارية الأسرع من الصوت التي ستجري في عام 2021.

ومن المقرر إجراء رحلات تجريبية لطائرة "Overture" في عام 2025، والتي تم تصميمها لتستوعب من 55 إلى 75 راكباً، وتحلق بسرعة 2.2 ماخ.

وهناك مفهوم آخر للطائرات النفاثة الأسرع من الصوت، وهو طائرة "AS2"، من بنات أفكار شركة "Aerion Corporation" الأمريكية، والتي من المقرر أن تسافر بسرعة تبلغ 1.4 ماخ.

نشر