طائرة "درون" تنقذ راكب أمواج من لقاء وشيك مع سمكة قرش بيضاء خطيرة بأستراليا

سياحة
نشر
دقيقتين قراءة
شاهد مقاطع فيديو ذات صلة
دراسة: نصف شعاب الحاجز المرجاني العظيم بأستراليا اختفت

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)-- كان راكب الأمواج المحترف السابق، مات ويلكنسون، يمارس ركوب الأمواج على شاطئ "شاربس" بأستراليا عندما سمع صوتاً. ورغم أنه لم ير شيئاً خارج المعتاد آنذاك، إلا أنه اتضح له لاحقاً أنه تمكن من الإفلات من لقاء وشيك مع سمكة قرش.

وتمكنت طائرة "درون" ذاتية القيادة يستخدمها المنقذون على الشواطئ من تحذير ويلكنسون بشأن الموقف الخطير الذي كان فيه، بحسب ما كتبه موقع منظمة  "Surf Life Saving NSW" غير الربحية المُشغلة للطائرة، في 7 أكتوبر/تشرين الأول.

وبواسطة تحذير من مكبر صوت، نبهت طائرة "الدرون" راكب الأمواج في الوقت الذي ظهرت فيه سمكة قرش بيضاء طولها 1.5 متر خلفه مباشرة.

وتمكنت الطائرة من تسجيل الحدث.

ولم يكن ويلكنسون يعلم كم كان محظوظاً حتى تمكن من مشاهدة مقطع الفيديو الذي وُثق على شاشة مُشغل الطائرة، وفقاً لما كتبته المنظمة في فيديو شاركته عبر "تويتر".

وقال ويلكنسون: "انخفضت طائرة الدرون وأخبرتني عن وجود سمكة قرش خطيرة في المنطقة".

وأضاف راكب الأمواج: "أظهر لي المنقذون اللقطات، وأدركت مدى قربها (سمكة القرش) دون معرفتي أنها هناك. ويبدو أنها كانت تستهدف ساقي، ثم غيرت رأيها".

وتستخدم منظمة "Surf Life Saving NSW" الطائرات ذاتية القيادة في 34 شاطئاً كجزء من برنامج  "NSW Shark Program" لحكومة نيو ساوث ويلز، التي تبلغ قيمتها 8 مليون دولار، لمساعدة المنقذين على حماية الأفراد من مجموعة من المخاطر التي تتضمن الكائنات البحرية.

نشر