كيف تزور اثنتين من أكثر الجزر النائية في هونغ كونغ في يوم واحد؟

سياحة
نشر
5 دقائق قراءة

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) --رغم أن بعض المسافرين يعتقدون أن هونغ كونغ مكونة من جزيرة هونغ كونغ وشبه جزيرة كولون، إلا أن المدينة تعد موطناً لمئات من الجزر المأهولة وغير المأهولة.

ومع ذلك، فإن الوصول إلى العديد من هذه الجزر أسهل من غيرها.

وبعض الجزر، مثل جزيرة "لاما" و"Peng Chau"، توفر خدمات عبّارات منتظمة على مدار اليوم، ولديها مجتمع صحي من المقيمين وتضم مجموعة من المتاجر والشركات.

أما عن الجزر الأخرى، فلا يمكن زيارتها إلا عن طريق القوارب الخاصة أو قوارب الكاياك.

هونغ كونغ
جزيرة "أب تشاو" اسمها يعني "جزيرة البط", plain_textCredit: Hong Kong Geopark

ومن الممكن زيارة جزيرة "أب تشاو" و"Kat O"، الواقعتين في أقصى شمال هونغ كونغ بالقرب من حدود شنتشن في البر الرئيسي للصين، بشرط أن تقوم ببعض التخطيط الدقيق في وقت مبكر.

وتتمتع كلتا الجزيرتان بجمال المميز، ولا تشبهان بقية هونغ كونغ على الإطلاق.

معلومات أساسية 

وللوصول إلى مثل هذه الجزر، ستسافر بواسطة الـ"كايتو"، وهو قارب أصغر من العبّارة يشبه إلى حد كبير مركب الصيد.

وفي حين أن بعض هذه القوارب تقبل بطاقة "الأخطبوط"، وهي بطاقة ذكية قابلة للشحن تستخدم عوضاً عن المال في كثير من الأمور اليومية في هونغ كونغ، والتي يمكن استخدامها في وسائل النقل العام، إلا أن البعض الآخر يقبل المال فقط حيث يتم إدارتها بواسطة شركات مستقلة وليس المدينة.

هونغ كونغ
تعد جزيرة "أب تشاو" أصغر جزيرة مأهولة في أرخبيل هونغ كونغ., plain_textCredit: Hong Kong Geopark

وتنطلق رحلة قارب "كايتو" إلى جزيرتي "أب تشاو" و"Kat O" من مدينة "Sha Tau Kok"، التي تقع في الأقاليم الجديدة في شمال كولون. ويشكل الوصول إلى هناك تحدياً في حد ذاته.

وسيتوجب عليك إما أن تأخذ عدة خطوط مترو أنفاق ثم تكمل على متن حافلة صغيرة، أو أن تستقل سيارة أجرة.

وتعد منطقة "Ma Liu Shui" بالقرب من حي "Sha Tin" المزدحم مكان آخر لركوب قارب "كايتو" إلى الجزيرتين. وعلى الرغم من أنه يسهل الوصول إلى هذه العبّارة عبر النقل العام، إلا أنه لا يوجد سوى رحلة واحدة يومياً خلال أيام السبت والأحد والعطلات الرسمية. وتنطلق العبارة الساعة 9 صباحاً وتغادر جزيرة "Kat O" حوالي الساعة 3:30 مساءً.

هونغ كونغ
يمكن للزوار أخذ خدمة العبّارة التي تتجه إلى كلتا الجزيرتين في نفس اليوم., plain_textCredit: Hong Kong Geopark

وتبلغ تكلفة كل رحلة ذهاباً وإياباً في اليوم ذاته 20 دولاراً هونغ كونغي، أي حوالي 3 دولارات أمريكية.

الرحلة

في حين أن رحلات قارب "كايتو" تستغرق مدة طويلة، إلا أنها توفر مشاهد رائعة، هذا نوع من الرحلات يعد بمثابة الوجهة إلى حد كبير.

تأخذك الرحلة عبر حديقة هونغ كونغ الجيولوجية العالمية المدرجة في قائمة اليونسكو. ومن بعيد، ستتمكن من رؤية تمثال يبلغ ارتفاعه 250 قدماً للإلهة البوذية جوانين، ثاني أطول تمثال في العالم. ويعد التمثال الأبيض اللامع محور دير "تسان تشان"، وهو مشروع شغوف لقطب الأعمال في هونغ كونغ، لي كا شينغ.

هونغ كونغ
يطلق على جزيرة "أب تشاو" أحياناً اسم جزيرة روبنسون., plain_textCredit: Shutterstock

وستكون المحطة الأولى على متن العبارة هي أصغر الجزيرتين "أب تشاو"، والتي تعني "جزيرة البط" ويُقال إن "أب تشاو" هي أصغر جزيرة مأهولة في أرخبيل هونغ كونغ.

سيكون لديك حوالي ساعة لاستكشاف الجزيرة الصغيرة، وعند هذه النقطة سيعود الجميع إلى العبارة ويستمرون في الطريق إلى جزيرة "Kat O". ونظراً لأن "Kat O" أكبر، فإنك تقضي ثلاث ساعات هناك قبل العودة إلى قارب "كايتو" للعودة إلى البر الرئيسي.

ما يمكنك فعله

هونغ كونغ
وتشتهر جزيرة "Kat O" بالتضاريس البرية والمشي لمسافات طويلة., plain_textCredit: Billy H.C. Kwok/Bloomberg/Getty Images

كلا الجزيرتين جزء من حديقة هونغ كونغ الجيولوجية العالمية المعترف بها من قبل اليونسكو. وكلاهما مأهول بالسكان، ولكن هناك قواعد صارمة حول أنواع الأنشطة التي يمكن ممارستها هناك.

وتتكون الأنشطة السياحية، خاصة في "أب تشاو"، من المشي لمسافات طويلة والاستمتاع بالمناظر الطبيعية. وتحتوي كلتا الجزيرتين على متاحف مبتذلة تقدم معلومات أساسية عن تاريخ المنطقة وجغرافيتها.

هونغ كونغ
تضم جزيرة "Kat O" عدداً قليلاً من السكان وعدداً قليلاً من المتاجر الصغيرة، إضافةً إلى مطعم واحد , plain_textCredit: Hong Kong Geopark

وخلال يوم صافٍ، سيتمكن المتنزهون على جزيرة "Kat O" من رؤية ميناء حاويات الشحن في مدينة شنجن، والذي يقع مباشرة عبر الحدود البحرية مع البر الرئيسي للصين.

ونظراً لأن جزيرة "Kat O" أكبر حجماً وبها عدد أكبر قليلاً من السكان، فهناك الكثير مما يجب القيام به هناك أكثر من الطبيعة. اسمها يعني "الخليج الميمون" في الكانتونية، شكل الجزيرة الملتوي يجعلها مكاناً ممتعاً للاستكشاف.