تناول طعام الشارع وكوِّن صداقات جديدة.. إليك نصائح يقدمها ممثل عالمي حول السفر

سياحة
نشر
3 دقائق قراءة
شاهد مقاطع فيديو ذات صلة
مع رفع قيود كورونا في العديد من الأماكن.. إليك كيف يمكنك السفر بأمان مع أطفالك غير الملقحين

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)-- بملابسه الأنيقة، يمكن أن يتنافس هنري جولدينج مع جيمس بوند لكونه مسافرًا عالميًا.

ولكن، قبل أن يصبح نجم الأفلام الرائجة، مثل "Crazy Rich Asians"، استضاف جولدينج برنامج BBC الذي يحمل اسم "The Travel Show".

وعندما يتعلق الأمر بالسفر الشخصي، هناك بعض القواعد التي يتبعها جولدينج، أبرزها الاستثمار في كاميرا عالية الجودة وتناول طعام الشارع دومًا.

ويُخبر CNN Travel أن لديه "حقيبة سفر" في متناول يده حتى يكون مستعدًا للمغادرة بسرعة.

وتكون الحقيبة مليئة بـ"بنطلونات سريعة الجفاف، وقمصان سريعة الجفاف، وسترات رائعة".

وبالنسبة إلى الأجهزة، يصطحب جولدينج جهازه اللوحي مع هاتفه.

ويقول: "ربما يكون هاتفك أحد أعظم الرفقاء.. إنه شريان الحياة الخاص بك في بعض الأحيان. يمنحك توجيهاتك، ويعطيك تقييمات المطاعم، ونصائح إلى أين تذهب".

وينصحك أيضًا باصطحاب مكبر صوت محمول. ففي بعض الأحيان، قد ترغب سماع بعض الموسيقى عند الذهاب في نزهة.

وقد يكون السفر من أجل العمل ميزة رائعة، لكنه لا يعني دائمًا إجازة مجانية.

وإذا كان لدى جولدينج يوم إجازة من التصوير، فإنه يستخدمه للقيام بأمرين، أحدهما الطعام والآخر هو التصوير الفوتوغرافي.

ويقول: "يجب أن تتناول في الشارع!.. يجب أن تذهب حيث يتناول السكان المحليون. يوجد في شوارع سايغون أو هانوي بعض أفضل الأطعمة".

وتعد الأشياء المفضلة لدى جولدينج هي الصور والذكريات. وبينما يتحدث غالبًا مع السكان المحليين أثناء تواجده في الخارج، لا تُترجم هذه الاتصالات الجديدة دائمًا إلى صداقات مدى الحياة، ولا بأس بذلك.

وعندما يتعلق الأمر بذكريات السفر الخاصة به، تبرز بعض البلدان، مثل كرواتيا، حيث قضى هو وزوجته ليف لو شهر العسل. كما يعتبر جولدينج أن سريلانكا هي وجهة آسيوية يُستخف بها.

إذًا.. لديه ذوق رائع في الطعام، ويكتسب صداقات في كل مكان يذهب إليه، ويتقاضى رواتب مقابل زيارة بعض أروع الأماكن في العالم؟ ولكن هذا لا يعني أن جولدينج لم يرتكب أي خطأ عند السفر.

ولا يزال من الممكن أن يقع نجم السينما فريسة لعملية احتيال.

وفي أحد الأيام في نيودلهي، أخبر أحد الرجال جولدينج أن ينظر إلى حذائه، الذي فجأة كان عليه بقعة خضراء كبيرة.

وبينما أخبره عن صديقه الذي لديه "طريقة خاصة" لإزالة البقعة، والتي دفع مقابل إزالتها، ادعى الرجل الأول أن طائرًا هو المسؤول عن الضرر. ولكن، اكتشف جولدينج أنها كانت عملية احتيال شائعة جدًا أثناء السفر.

ولحسن الحظ، انتهى الأمر بتكلفة قدرها حوالي 5 دولارات، وبعض الإحراج.

نشر