يصفه البعض بـ"سقف تركيا" ويُعتقد أنه المرسى الأخير لسفينة نوح.. إليك تجربة تسلق جبل آرارات

سياحة
نشر
3 دقائق قراءة

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)-- يُطلق عليه البعض "سقف تركيا"، وعلى جبل "آرارات" لن تكون جزءاً من رحلة تستحق العناء للوصول إلى القمة فحسب، إذ أنك ستقوم أيضاً باستكشاف منطقة ساحرة يُعتقد أنها المرسى الأخير لسفينة نوح.

المرسى الأخير لسفينة نوح

وأشار المدير العام لوكالة "Alkans Tour" للسفر، والمرشد السياحي المحترف، صباح الدين الكان، إلى أن زيارة جبل آرارات تُعد تجربة مشوقة.

وأكدّ الكان الذي سبق أن قدم جولات سياحية للجبل بنفسه، في مقابلة مع موقع CNN بالعربية، أنه "عند النزول لأسفل آرارات، ورؤية الجبل عند النظر خلفك، ستسأل نفسك: هل تسلقت هذا الجبل حقاً؟ فهو بمثابة تحدي".

يُعتقد أنه المرقد الأخير لسفينة نوح.. إليك تجربة تسلق جبل آرارات في تركيا
يُعتبر جبل "آرارات" أعلى جبل في تركيا. , plain_textCredit: ALKANS TUR

ويُعد الجبل وجهة مشهورة بين المسافرين الدوليين، إذ أشار المرشد السياحي إلى أن غالبية العملاء يأتون من أوروبا وأمريكا.

يُعتقد أنه المرقد الأخير لسفينة نوح.. إليك تجربة تسلق جبل آرارات في تركيا
يبلغ طول الجبل 5،137 متر. , plain_textCredit: ALKANS TUR

وإلى جانب كونه الأعلى في تركيا، يجذب الجبل الزوار أيضاً بفضل "جانبه المقدس" لارتباطه بسفينة نوح، بحسب ما ذكره الكان.

وبما أن الجبل يقع مباشرة عند تقاطع تركيا، وإيران، وأرمينيا، يعني ذلك فرصة لرؤية مشهد رائع من الأعلى، وأكّد الكان أن المتسلق سيتمكن من رؤية عدة دول مختلفة من ارتفاعٍ شاهق، مضيفًا: "سترى إيران في الشرق، وأرمينيا في الشمال، ونخجوان الأذربيجانية (جمهورية ذاتية الحكم بأذربيجان) بالأسفل في الجانب الشمالي".

الطريق إلى الأعلى

يُعتقد أنه المرقد الأخير لسفينة نوح.. إليك تجربة تسلق جبل آرارات في تركيا
الاستعداد للرحلة. , plain_textCredit: ALKANS TUR

وأوضح الكان أنه من من شدّة الشعور بالحماس، لا يتمكن غالبية الأشخاص من النوم في الليلة التي تسبق بداية رحلتهم للجبل.

ويعتمد الوقت الذي يتطلبه الوصول إلى قمة الجبل، الذي يبلغ ارتفاعه 5،137 مترًا، على خبرة المتسلقين.

يُعتقد أنه المرقد الأخير لسفينة نوح.. إليك تجربة تسلق جبل آرارات في تركيا
الصعود إلى الأعلى. , plain_textCredit: ALKANS TUR

وتستغرق الرحلة القياسية 4 أيام، ولكن، يتمكن بعض الأشخاص من الصعود إلى القمة خلال 3 أيام فقط.

وقد يحتاج بعض المتسلقين إلى الخضوع لعملية التأقلم، التي تساعدهم في الاعتياد على الارتفاعات الشاهقة، ونقص الأوكسجين، وذلك عن طريق التسلق لارتفاع 4،200 متر، ثم العودة إلى معسكر قاعدة جبل "آرارات" الأول، الذي يقع على ارتفاع يتجاوز 3 آلاف متر بقليل.

يُعتقد أنه المرقد الأخير لسفينة نوح.. إليك تجربة تسلق جبل آرارات في تركيا
الاقتراب من القمة. , plain_textCredit: ALKANS TUR

ولا يحتاج تسلق الجبل استخدام الأدوات، ولكن، يضطر الأشخاص إلى اللجوء لاستخدام الـ"crampons"، وهي عبارة عن مسامير تُثبّت تحت الأحذية لمنع الإنزلاق، عند التسلق في يوليو/تموز، وأغسطس/آب بسبب وجود الجليد.

وأحياناً، يستخدم المتسلقون الحبال لتجنب الضياع عن بعضهم البعض، ولكن، يعتمد ذلك على الطقس.

يُعتقد أنه المرقد الأخير لسفينة نوح.. إليك تجربة تسلق جبل آرارات في تركيا
مشهد من القمة. , plain_textCredit: ALKANS TUR

وأكّد الكان أن تسلق جبل "آرارات" ليس أمراً صعباً للغاية، ولكن، يتمحور السؤال الحقيقي حول الطقس فيه، إذ أنه يتقلب "بسرعة كبيرة".

وتُعد أفضل فترة لتسلق الجبل في الصيف خلال يوليو/تموز، وأغسطس/آب.

يُعتقد أنه المرقد الأخير لسفينة نوح.. إليك تجربة تسلق جبل آرارات في تركيا
الطقس المتقلب. , plain_textCredit: ALKANS TUR
نشر