أوباما متحدثا أمام جنوده: قصفنا ينهال على داعش مثل ضربات المطرقة.. لكن المعركة قد تطول

العالم
نشر
أوباما متحدثا أمام جنوده: قصفنا ينهال على داعش مثل ضربات المطرقة.. لكن المعركة قد تطول

واشنطن، الولايات المتحدة الأمريكية (CNN) -- قدم الرئيس الأمريكي، باراك أوباما، صورة جريئة للحرب التي يخوضها الجيش الأمريكي والتحالف الدولي ضد تنظيم الدولة الإسلامية، المعروف إعلاميا بداعش، إذ قال إن التنظيم يتعرض لضربات تشبه "الضرب بالمطرقة" ولكنه توقع معركة طويلة في ظل بعض المكاسب التي سجلها المسلحون مؤخرا.

مواقف أوباما جاءت في لقاء عقده مع جنود بقاعدة نيوجيرسي الجوية الأمريكية، حيث تحدث أمام طائرة شحن عسكرية عملاقة من طراز  C-130 قائلا: "أمريكا تواصل نهج توجيه ضربات كضربات المطرقة لأولئك الإرهابيين عبر تدمير طرق الإمداد وتعطيل بنية شبكات القيادة والسيطرة."

وأضاف أوباما: "لقد كسرنا اندفاع داعش وأرغمنا التنظيم على الانكفاء إلى الدفاع.. قد يعتقدون أن بوسعهم تحقيق بعض الانتصارات السريعة، ولكن ذراعنا طويلة ولا يمكن أن نستسلم.. أنتم تهددون أمريكا ولا يمكن أن يكون لكم أي ملجأ آمن. سنجدكم ونتخلص منكم وسيسير العالم قدما من دونكم كما سار بعد أن ترك من قبلكم من الإرهابيين والطغاة."

وتطرق أوباما أيضا إلى قرار إنهاء الحرب في أفغانستان قائلا: "هذا الشهر ستنتهي الحرب الأمريكية في أفغانستان بطريقة منطقية، هذا لا يعني أن كل الأمور ستسير على ما يرام بأفغانستان، فهي ستظل بلدا خطيرا."

نشر