"داعش" يتبنى مسؤولية الهجوم على معرض رسوم الكارتون للنبي بتكساس

العالم
نشر
"داعش" يتبنى مسؤولية الهجوم على معرض رسوم الكارتون للنبي بتكساس

أتلانتا، الولايات المتحدة الأمريكية (CNN) -- تبنى تنظيم "الدولة الإسلامية" المعروف إعلاميا بـ"داعش"، الثلاثاء، عملية الهجوم على معرض "رسوم النبي محمد" في مدينة غرلاند بولاية تكساس الأمريكية

وأعلن "داعش" مسؤوليته عن الهجوم عبر إذاعة البيان: "جنديان من جند الخلافة ينفذان هجوما على معرض للرسوم في مدينة غرلاند بتكساس الأمريكية وهذا المعرض كان يقيم مسابقة للرسوم المسيئة للنبي محمد .. فقام الأخوة بإطلاق النار على المعرض مما أدى لإصابة أحد عناصر الشرطة المكلفين بحماية المعرض."

وأضاف: "كما قتل الأخوة أثناء تبادل لإطلاق النار."

وتابع: "نقول لحامية الصليبيين أمريكا أن القادمات أدهى وآمر ولترون من جنود الإسلام ما يسؤوكم بإذن الله."

وكان مسلحان قد قتلا في الهجوم عرفتهما السلطات الأمنية الأمريكية لاحقا باسم "نادر صوفي وإلتون سيمبسون."

نشر