تونس تعلن تعليق استيراد اللحوم الحمراء بسببّ حدوث فائض فيها والتخوف من انهيار أسعارها

العالم
نشر
تونس تعلن تعليق استيراد اللحوم الحمراء بسببّ حدوث فائض فيها والتخوف من انهيار أسعارها

تونس (CNN)— أعلنت تونس عن إيقاف استيراد اللحوم الحمراء من الخارج، أي اللحوم الحمراء المبردة والمجمدة، وكذلك عجول التسمين، وذلك بسبب معاناة مسوّقي العجول داخل تونس من تراجع مبيعاتهم وانهيار أسعارها.

وحسب اتفاق صادر عن جلسة جرت بحضور وزير الفلاحة ووزير التجارة ورئيس الاتحاد التونسي للفلاحة والصيد البحري، أمس الثلاثاء، فإن هذا القرار سيكون ظرفيًا بسبب "تراجع الترويج وانهيار الأسعار على مستوى الإنتاج"، وذلك كخطوة أولى نحو امتصاص الفائض والاتفاق على الأسعار.

وكان مربو العجول قد طالبوا قبل أيام بتعليق استيراد اللحوم الحمراء، ونادت جمعية الأمل لتسمين العجول بضرورة إعطاء الأولوية المطلقة للانتاج المحلي، وذلك بعدما شهد السوق التونسي وفرة في اللحوم الحمراء، ممّا قلّل من أثمنتها وسبّب خسائر للمورّدين المحليين، وأضحوا غير قادرين على أداء ديونهم.

وكانت تونس قد قرّرت سابقًا الاستمرار في استيراد اللحوم الحمراء، وأعلنت، عبر شركة اللحوم التابعة لوزارة التجارة، عن استيراد الأطنان من اللحوم المبردة المذبوحة على الطريقة الإسلامية من فرنسا واسبانيا ورومانيا، وذلك بغية ضمان سعر مناسب للمواطن، بعدما لوحظ عزوف عن شراء اللحوم الحمراء بسبب أثمنها المرتفعة.

نشر