أوغلو: كل القتلى بتفجير ساحة السلطان أحمد بإسطنبول هم من الأجانب والانتحاري عنصر بداعش

العالم
نشر
انفوجرافيك: أبرز محطات حياة أردوغان.. ابن طرابزون الذي بات سلطانا

أنقرة، تركيا (CNN)—قدم رئيس الوزراء التركي، أحمد داود أغلو، تعازيه، الثلاثاء، للمستشارة الألمانية، أنجيلا ميركل، وذلك بعد اتضاح أن معظم القتلى بالتفجير الذي شهدته ساحة السلطان أحمد هم من حملة الجنسية الألمانية، بحسب ما نقلته وكالة أنباء "الأناضول" التركية شبه الرسمية.

وقال أوغلو في مؤتمر صحفي عقده في وقت لاحق الثلاثاء: "كل القتلى بتفجير ساحة السلطان أحمد بإسطنبول هم من الأجانب.. وأن الانتحاري عنصر بتنظيم داعش قدم إلى البلاد من الخارج،" لافتا إلى أن "الهجمات الإرهابية نتجت بسبب الفراغ الأمني في سوريا وسنقف لجانب الشعب السوري."

وتابع قائلا: "سنستمر في مكافحة التنظيمات الإرهابية وهذه الهجمة أوجعت قلوب 78 مليون تركي ونحن حزينون لاستهداف السياح الألمان وهذا أمر مؤسف."

ويشار إلى أن هذه الأنباء تأتي بعد تصريح سابق الثلاثاء لميركل قالت فيه إن الحكومة الألمانية تخشى من احتمال وجود ضحيا ألمان في انفجار إسطنبول، وأضافت أن وزارة الخارجية تتابع مع التحقيقات مع السلطات التركية عن كثب.

ويذكر أن تركيا أعلنت عن مقتل أعلنت عن مقتل تسعة أشخاص إضافة إلى الانتحاري وإصابة 15 آخرين، في انفجار ضخم هز ساحة "السلطان أحمد" في مدينة إسطنبول. وذكر موقع حاكم إسطنبول إن الحصيلة الأولية للضحايا بلغت 10 قتلى و15 جريحا، ولم يتضح على الفور سبب الانفجار الذي وقع في منطقة سياحية.

نشر