"وثائق بنما" تعود للواجهة مجددا بعد إطلاق نظام يبحث عبر اسم الشخص أو الشركة

العالم
نشر
01:28
“وثائق بنما”.. 11 مليون وثيقة و12 رئيسا و128 مسؤولاً سياسياً.. ما الذي تحتويه الوثائق المسربة؟

نيويورك، الولايات المتحدة الأمريكية (CNN)— عادت الوثائق المسربة التي تزعم كشف حسابات وشركات خارجية وتربطها بشخصيات ومسؤولين بارزين من حول العالم إلى الواجهة مرة أخرى بعد إطلاق نظام للبحث يتيح للمستخدم فرصة البحث من خلال اسم الشخص أو الشركة.

اقرأ: (وفقا لـ"وثائق بنما" هذه هي أفضل الدول التي تعتبر "ملاذا من الضرائب")

نظام البحث الجديد يشبه بطرقة عمله نظام غوغل للبحث المعلوماتي، أطلق مساء الاثنين وقادر على ربط أسماء 368 ألف شخص مع 300 ألف شركة خارجية، أغلبها في بنما والجزر البريطانية العذراء.

أيضا: (بالفيديو: الصين تضع رقابة على كل ما يتحدث عن وثائق بنما)

وفي الوقت الذي لا يمكن لـCNN التأكد بشكل مستقل من مصداقية ما يرد في وثائق بنما، علقت مارينا وولكر غويفيرا، نائب رئيس الاتحاد الدولي للمحققين الصحفيين: "يمكنكم رؤية شركات وأسماء مالكيها الرسميين، وهذه المعلومات لم تكن متاحة في الماضي، وأعتقد ان المعلومات التي تتعلق بمن يملك هذه الشركات يجب أن تكون علنية وشفافة."

(بوتين بتعليق على "وثائق بنما": تلاحم الأمة الروسية يثير قلقهم)

ويذكر أن عدد الوثائق المسربة يتجاوز الـ11 مليونا وتطال 12 رئيسا بالإضافة إلى 128 مسؤولا بقضية أثارت جدلًا واسعًا منذ بداية نشرها مطلع أبريل/ نيسان الماضي، في موقع أنشأه الاتحاد الدولي للمحققين الصحفيين.

نشر