حقيبة سرية ترافق الرئيس الأمريكي أينما ذهب.. فما هي وما بداخلها؟

العالم
نشر
حقيبة سرية ترافق الرئيس الأمريكي أينما ذهب.. فما هي وما بداخلها؟

نيويورك، الولايات المتحدة الأمريكية (CNN)— يحمل مرافق عسكري حقيبة سوداء تؤخذ إلى أي مكان يتواجد فيه الرئيس الأمريكي سواء داخل الولايات المتحدة أو خارجها بل تبقى على بعد أقدام قليلة منه في كل الأوقات، وهنا نقدم لكم معلومات عنها بحسب مسؤولين سابقين بالإدارة الأمريكية.

00:46
شاهد.. الجيش الأمريكي يختبر صاروخاً نووياً

 

بيل ديلي، رئيس الشؤون العسكرية الأسبق في البيت الأبيض أشار في كتابه إلى أربع مكونات أساسية داخل هذه الحقيبة قال إنها "كتاب أسود فيه خيارات لتوجيه ضربات انتقامية في حال تعرضت الولايات المتحدة الأمريكية لهجوم نووي، وكتاب آخر لمواقع ملاجئ محصنة يمكن أخذ الرئيس إليها في حالة الطوارئ بالإضافة إلى كتيب إجراءات التواصل في الحالات الطارئة وبطاقة صغيرة تحتوي على رموز شيفرة يفهم منها أن أمر إطلاق الأسلحة النووية صادر عن الرئيس ذاته."

من جهته أوضح بيت ميتزيغر، العقيد السابق في البحرية الأمريكية، وقام بحمل هذه الحقيبة السوداء للرئيس الأسبق، رونالد ريغان، حيث قال لـCNN: "كنت على قدر عال من التركيز خلال تلك الفترة، حيث أن الوقت قصير للغاية بين التحذير والتنفيذ ولابد من الاستعداد في أي وقت وفي أي لحظة، ولهذا كان علينا أن نبقى على مسافة قريبة جدا من الرئيس."

وقال كينغستون رييف، الخبير بشؤون الأسلحة لـCNN: "تتحكم (تلك الحقيبة) بقوة غير معهودة حيث أن أمريكا لديها 900 رأس نووي، القوة التدميرية لكل منها تفوق القنبلة التي ألقيت على هيروشيما بنحو 20 مرة." 

نشر