أينما ذهب ترامب.. تبعته "كرة القدم النووية"

العالم
نشر
أينما ذهب ترامب.. تبعته "كرة القدم النووية"

واشنطن، الولايات المتحدة الأمريكية (CNN)-- ابتداءً من يوم 20 يناير/ كانون الثاني، سيرافق الرئيس الأمريكي المنتخب دونالد ترامب، مساعد عسكري يحمل "كرة القدم النووية" في جميع الأوقات، ما يتيح له أن يأمر بتوجيه ضربة نووية في أي لحظة.

تماما مثل أسلافه، سواء كان في البيت الأبيض أو في موكب أو على متن طائرة الرئاسة أو في رحلة في الخارج، لن يكون على بعد أكثر من متناول ذراع من المساعد العسكري وحقيبته.

قال بيت ميتزغر الذي كثيرا ما حمل حقيبة الإطلاق النووي خلال فترة رئاسة رونالد ريغان: "عليك أن تكون على استعداد في أي وقت، في أي لحظة، الوقت قصير جداً بين حالة التأهب والتنفيذ."

ترامب، مثل الرؤساء الآخرين من قبله، قد يواجه حالة الطوارئ ويكون لديه أقل من 15 دقيقة للحصول على شرح من مساعديه العسكريين واتخاذ قرار بشأن ما إذا كان سيأمر ضربة نووية.

شاهد.. ما هي المعلومات السرية التي سيحصل عليها ترامب بعد أن أصبح رئيساً؟

وقال جوزيف سيرينسيون، الذي يعمل في "Ploughshares Fund"، وهي منظمة مناهضة للأسلحة النووية: "سيكون لدى ترامب القدرة المطلقة على شن حرب نووية.. يمكنه إطلاق سلاح واحد أو ألف قطعة سلاح، ولا أحد يستطيع أن يمنعه، خارج تمرد من قبل القوات المسلحة."

وعلى عكس الأساطير الشعبية، لا تحوي "كرة القدم النووية" على زر ولكن عوضاً عن ذلك تشمل المعدات ووثائق صنع القرار التي سيستخدمها ترامب لمصادقة أوامره وتوجيه ضربة. 

نشر