صدمة في أمريكا: عائلة تجوّع أطفالها وتطعم كلابها

العالم
نشر
صدمة في أمريكا: عائلة تجوّع أطفالها وتطعم كلابها
01:08
أمريكا: والدان يحبسان أولادهم الـ13 ويكبلانهم بالسلاسل

أتلانتا، الولايات المتحدة الأمريكية (CNN)-- عثرت السلطات الأمريكية قبل أيام على أسرة تضم 13 طفلاً معظمهم في حالة سيئة وأجسامهم نحيلة جداً، وذلك في منزل ببلدة بيريس بكاليفورنيا، وهو خبر انتشر في العالم كله مثيرا الدهشة والصدمة، ولكن المفاجأة الأكبر تمثلت بعثور السلطات في المنزل نفسه على كلبتين بحالة جيدة، وعلى ما يبدو مدربتان تدريبا جيدا.

وألقي القبض على الوالدين، ديفيد ولويز توربين، وهم يواجهان عشرات من التهم التي تشمل تعذيب أطفالهما. علما أن الزوجين نفيا صحة التهم الموجهة ضدهما.

ويرقد في المستشفى سبعة بالغين وستة أطفال، وهم الآن يتعافون من سنوات سوء المعاملة والإهمال المزعوم. كما أن الكلبتين في مأوى، وتعتزم السلطات العثور على منزل جديد لهما الإثنين.

رجل يُسجن 17 عاماً لجريمة ارتكبها شبيه له

وقال المتحدث باسم مدينة بيريس، جوزيف فارغو، "هما في حالة جيدة ونشطة للغاية وودية". 

صدمة في أمريكا: عائلة تجوّع أطفالها وتطعم كلابها

الكلبتان ستحصلان على منزل جديد في 5 فبراير/شباط المقبل، عندما يتم الإعلان عن الفائزين في السحب، والمسابقة فقط للسكان المحليين. ويحتاج سكان المدينة إلى التقدّم للمسابقة الأسبوع المقبل. 

شاهد كيف سُرقت هذه السيارة في دقيقة بشكل غير معقول

وقد اتهمت السلطات الزوجان توربين بضرب وخنق ومعاقبة أولادهما الذين تتراوح أعمارهم بين سنتين و29 سنة،. ولم يزعم الادعاء أن الطفل البالغ من العمر عامين قد تعرض للتعذيب، ويزعم أن الأبوين حرموا أولادهما من شرب الماء واكتفيا بتقديم القليل من الطعام لهم ضمن جدول زمني صارم.

وقالت السلطات إن الشقيق الأكبر، البالغ من العمر 29 عاما يزن 82 رطلا فقط (37 كيلوغرام،) وفقا لما ذكره المدعون العامون، أما سائر الأولاد فيعانون الهزال الشديد وجميعهم يبدون أصغر سناً من أعمارهم الفعلية.

صدمة في أمريكا: عائلة تجوّع أطفالها وتطعم كلابها
نشر