روسيا تجدد ردها على بريطانيا بشأن اتهامات تسميم سكريبال وابنته.. ماذا قالت؟

العالم
نشر
روسيا تجدد ردها على بريطانيا بشأن اتهامات تسميم سكريبال وابنته
02:46
عودة لغز "سكريبال" وغاز الأعصاب بعد تشخيص إصابة جديدة

لندن، (CNN)-- دعت السفارة الروسية في المملكة المتحدة الحكومة البريطانية إلى "التخلي عن الاتهامات العامة المسيسة" و"الانخراط بشكل صحيح" مع روسيا في تحقيق سالزبري الخاص بواقعة تسميم العميل الروسي السابق، سيرغي سكريبال وابنته يوليا.

وجددت موسكو ردها على بريطانيا، حيث قالت البعثة الدبلوماسية الروسية في بيان، الأربعاء: "نكرر دعوتنا إلى سلطات المملكة المتحدة للتخلي عن الاتهامات العامة المسيسة وسياسة تصنيف الأدلة، والعودة إلى الإطار القانوني والتعامل بشكل صحيح مع الجانب الروسي"، في إشارة إلى المعلومات التي كشفت عنها السلطات البريطانية بشأن المشتبه بهما في واقعة تسميم سكريبال وابنته يوليا، حيث اتهمت ضابطين بالاستخبارات العسكرية الروسية بالتسبب في تسميم سكريبال ويوليا. 

قد يهمك أيضا| بريطانيا: لدينا أدلة كافية لتوجيه اتهامات لروسيين اثنين بقضية "سكريبال"

وقالت السفارة الروسية في المملكة المتحدة أيضا إنه "على الرغم من أن القانون الروسي يحظر تسليم المواطنين الروس إلى دول أجنبية، فهناك آليات أخرى من شأنها أن تسمح لبريطانيا وموسكو بالتعاون في هذا التحقيق".

وتابعت: "الجانب البريطاني علم بذلك، وقد اختار الجانب البريطاني نشر أسماء وصور المشتبه بهما، ولكنه لم يزودنا بأي طلب رسمي للمساعدة أو أي معلومات إضافية (أرقام جوازات السفر، تفاصيل طلبات التأشيرات.. إلخ"، حسب البيان.

وأضافت السفارة أنها لم تتمكن بعد من الوصول إلى ملف القضية، ولم يتم تقديم أي معلومات أخرى إلى القائم بأعمالها في بريطانيا، إيفان فولودين، الذي تم استدعاؤه لحضور اجتماع في وزارة الخارجية، الأربعاء.

وتواصل روسيا التأكيد على أنها عرضت التعاون مع بريطانيا في التحقيق وفقا لإجراءات منظمة حظر الأسلحة الكيميائية، وكذلك اقتراح إجراء تحقيق مشترك.

وذكرت السفارة الروسية أن "هذه العروض تبقى على الطاولة"، مكررة طلبها بالتواصل مع سكريبال ويوليا، متهمة السلطات البريطانية بوضعهما تحت "العزلة القسرية" على مدى الأشهر الـ6 الماضية.

نشر