الإفراج عن الصحفية الإيرانية مرضية هاشمي بعد احتجازها في أمريكا

العالم
نشر
الإفراج عن الصحفية الإيرانية مرضية هاشمي بعد احتجازها في أمريكا

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) --  قالت مصادر إنه تم الإفراج عن الصحفية الإيرانية المعتقلة في الولايات المتحدة الأمريكية مرضية هاشمي بعد مثولها للشهادة أمام محكمة فدرالية في واشنطن.

وتم احتجاز مرضية هاشمي، التي تعمل مذيعة في تلفزيون "برس" الإيراني، كشاهدة بعد وصولها إلى مطار سانت لويس الأمريكي منذ عشرة أيام، فيما لم توجه إليها أي تهمة.

وقال عابد أيوب، المحامي في الجمعية الأمريكية-العربية لمناهضة التمييز، وهي المجموعة التي كانت على اتصال مع عائلة هاشمي، إن الجميع يشعر بالارتياح بعد الإفراج عن هاشمي، ولكن هناك قلق وغضب شديدان بسبب الطريقة التي تم فيها التعامل مع القضية.

وأضاف أيوب إن مرضية هاشمي، التي ولدت في الولايات المتحدة الأمريكية باسم ميلاني فرانكلين، كانت تقدم شهادتها في قضية سرية، لم يتم الكشف عنها.

وكانت هاشمي قد توجهت إلى الولايات المتحدة الأمريكية لتصوير وثائقي عن حركة Black Lives Matter.

ورفض مكتب التحقيقات الفدرالي التعليق على الحادثة برغم محاولات شبكتنا الاتصال به للحصول على أي تعليق.

قد يعجــــبك أيضـــاً

نشر