رئيس سريلانكا يعلن حظر "البرقع" ويبين السبب

العالم
نشر
رئيس سريلانكا يعلن حظر "البرقع" ويبين السبب

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)—أعلن الرئيس السريلانكي، مايتريبالا سيريسينا، الأحد، حظر ارتداء البرقع واصفا إياه بـ"الخطر الأمني" وذلك في أعقاب الهجمات التي استهدفت عددا من الكنائس والفنادق في البلاد بيوم عيد الفصح والتي راح ضحيتها أكثر من 250 شخصا وجرحت أكثر من 500 آخرين.

وقال الرئيس السريلانكي وفقا لبيان صادر عن مكتبه: " الرئيس مايتريبالا سيريسينا أخذ هذا القرار لتقديم دعم أكبر للأوضاع الأمنية الحالية ومساعدة القوات المسلحة للتعرف بسهولة على أي شخص مشتبه به".

ويأتي إعلان الرئيس السريلانكي في الوقع الذي لا تزال فيه البلاد في حالة طوارئ بعد مضي أسبوع على الهجمات التي تقف ورائها وفقا للسلطات الأمنية في البلاد، جماعة التوحيد الوطنية وهي جماعة إرهابية محلية.

ويذكر أن تنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام أو ما يُعرف بـ"داعش"، تبنى العملية في بيان منسوب رصدته وكالة "سايت" الاستخباراتية، ناشرا صورا ومقطع فيديو لمنفذي الهجوم وعددهم 8 خلال إعلان ولائهم لزعيم التنظيم، أبوبكر البغدادي.

نشر