روحاني يستعرض تحديات أمنية بالقمة الإسلامية ويعرض 3 مبادرات

العالم
نشر
دقيقتين قراءة
شاهد مقاطع فيديو ذات صلة
الرئيس الإيراني حسن روحاني في القمة الإسلامية بماليزيا

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)— قال الرئيس الإيراني، حسن روحاني، إن العالم الإسلامي يعاني مما وصفها بـ"المعضلات" والتهديدات ملقيا الضوء على خطر الإرهاب والتطرف الفكري في بعض المجتمعات الإسلامية.

جاء ذلك في كلمة لروحاني بافتتاح القمة الإسلامية في ماليزيا، حيث أعرب وفقا لما نقلته وكالة الأنباء الإيرانية الرسمية عن "اسفه لان العالم الاسلامي يعاني من معضلات وتهديدات من اقصى نقطة في الغرب بشمال أفريقيا إلى أبعد نقطة في شرق اسيا"، لافتا إلى "التهديدات اليومية المستمرة للكيان الصهيوني ضد الشعب الفلسطيني والتي تحصد الضحايا يوميا وكذلك التهديدات العسكرية والسياسية والاقتصادية الاميركية ضد مجموعة من الدول الإسلامية".

ولفت روحاني إلى "تهديدات الارهاب والتطرف الفكري في بعض المجتمعات الاسلامية والتي توفر الارضية للتدخلات الاجنبية فيها"، معتبرا "الحرب في سوريا واليمن والاضطرابات في العراق ولبنان وليبيا وافغانستان بانها نتيجة لتركيب التطرف الداخلي والتدخل الخارجي"، ملقيا الضوء على أن "ظواهر سلبية كضعف سيادة الدولة والفقر والبطالة والفساد والعنف والتطرف المتزايد والاستنزافي قد زعزعت الاستقرار والسيادة الوطنية في اجزاء من العالم الإسلامي".

وطرح روحاني مبادرات هي كالتالي وفقا للوكالة الإيرانية الرسمية:

1-تأسيس "صندوق المشترك لقمة كوالالمبور لتمويل التعاون التكنولوجي بين الدول الاسلامية" بهدف الدخول بقوة الى سلسلة القيم العالمية.

2-تأسيس "مركز الابحاث المشتركة في مجال تكنولوجيا الذكاء الاصطناعي" و"الامن السيبراني" للتقدم في تكنولوجيا المعلومات والاتصالات.

3-تأسيس "سوق مشتركة للدول الاسلامية في مجال الاقتصاد الرقمي" والتعاون وتبادل الخبرات في مجال العملة الرقمية. 

نشر