بوريس جونسون: إجراءات جديدة لمواجهة فيروس كورونا خلال 12 أسبوعًا

العالم
نشر
3 دقائق قراءة
شاهد مقاطع فيديو ذات صلة
رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون

لندن، المملكة المتحدة (CNN)-- قال رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون، الخميس، في مؤتمره الصحفي اليومي حول مواجهة انتشار فيروس كورونا المستجد، إنه يمكن تغيير خطة حكومته في مواجهة انتشار الفيروس خلال الـ12 أسبوعًا من الآن، لكنه أضاف أن ذلك يتوقف على  تنفيذ الإجراءات التي طالبت حكومته المواطنين في بريطانيا بتنفيذها.

وأضاف جونسون، أن أول مريض بفيروس كورونا في بريطانيا خضع للتقييم العلمي، مؤكدًا "العدو غير مرئي والجواب هو إزالة عباءة الخفاء عنه".

وتابع رئيس وزراء بريطانيا "نحن في مفاوضات اليوم لشراء اختبار للجسم المضاد.. يمكنه معرفة ما إذا كنت مصابًا بالمرض.. من المحتمل أن يكون مغيّرًا كاملاً للعبة لأنه بمجرد أن تعرف أنك أصبت به، فمن المحتمل أن تكون أقل عرضة للخطر"، على حد وصف جونسون. وأضاف أن "معرفة مكان الفيروس ستحدث فرقا كبيرا في معرفتنا".

وشدد بوريس جونسون، على أنه "من الضروري للغاية أن تظل المملكة المتحدة في المنزل، وتتجنب الاتصال غير الضروري بالابتعاد عن الحانات والبارات والمطاعم".

وردا على سؤال حول ما إذا كان يجب فرض حظر تجول في لندن، قال جونسون الذي ظهر إلى جانب رئيس الأطباء في إنجلترا كريس ويتي، وكبير المستشارين العلميين في المملكة المتحدة باتريك فالانس: "هناك أدلة كبيرة على أن الناس (باقون في منازلهم).. ولكن بعض ذلك غير مكتمل في أجزاء من العاصمة، ولا يتبع الناس التعليمات التي نحتاجها بالفعل".

وأضاف جونسون "أريد أن أؤكد أنه ليس هناك احتمال لرغبتنا في إيقاف وسائل النقل العام في لندن.. لن نقول للناس أنه لا يمكن بأي حال من الأحوال الذهاب إلى العمل إذا لزم الأمر"، لكنه حذر: "إذا أصبح من الضروري القيام بالمزيد لضمان بقاء (الناس في منازلهم)، فإننا بالتأكيد سنفعل ذلك"، وكرر أن "لا شيء مستبعد".

من جانبه، قال رئيس الأطباء في إنجلترا كريس ويتي، "حتى لو فعل الجميع كل ما نأمله، فإن الأرقام ستستمر في الارتفاع خلال الأسبوعين المقبلين"، وأضاف أن النقطة الأولى هي "تهدئة الذروة".

وأكد ويتي، أن معظم الأشخاص الذين يصابون بالفيروس سيعانون من أعراض خفيفة فقط.

محتوى مدفوع

نشر