3 مراحل والبداية في مايو المُقبل.. ترامب يعلن ملامح خطته لإعادة فتح الاقتصاد

العالم
نشر
4 دقائق قراءة
شاهد مقاطع فيديو ذات صلة
البيت الأبيض يُطلع حكام الولايات على شروط إعادة فتح الاقتصاد الأمريكي بداية من مايو المقبل

أتلانتا، الولايات المتحدة (CNN)-- أعلن الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، ملامح خطته لإعادة فتح الاقتصاد، التي جاءت في 3 مراحل، فيما قالت وثيقة للبيت الأبيض إن بداية المرحلة الأولى ستكون من 1 مايو أيار المقبل.

وقال الرئيس الأمريكي، في الإحاطة الإعلامية اليومية لخلية مكافحة فيروس كورونا بالبيت الأبيض، إن إعادة فتح البلاد سيتم تنفيذها خطوة بخطوة تعتمد على معطيات يمكن التحقق منها.

ورأى ترامب أن إغلاق البلاد لفترة طويلة الأمد من شأنه إلحاق أضرار كبيرة، مُشيرًا إلى أنه سيتم إعادة فتح الولايات بشكل فردي.

وذكر ترامب أن منحنى الإصابات بات مسطحًا، وأن نسبة الوفيات جراء الإصابة بفيروس كورونا قد انخفضت نتيجة للإجراءات الاحترازية، حسب قوله.

وأضاف ترامب أن خطته تتضمن فرض قواعد صارمة للتباعد الاجتماعي، إضافة إلى إجراءات لحماية كبار السن والمعرضين للخطر، لافتا أن بلاده أجرت أكبر عدد من اختبارات فحص فيروس كورونا.

وقال ترامب إنه حال عاد الفيروس في فصل الخريف ستكون البلاد مُستعدة لاحتواء الفيروس بسرعة.

وفي وثيقة - حصلت عليها CNN - قُدمت إلى جميع حكام الولايات المتحدة الخمسين خلال مكالمة هاتفية بعد ظهر الخميس (بالتوقت المحلي)، أوضح البيت الأبيض متى يجب أن تبدأ الولايات في تخفيف المبادئ التوجيهية للتباعد الاجتماعي.

وحسب الوثيقة، فإن المعايير تتضمن انخفاضًا مُستدامًا في الحالات على مدى 14 يومًا، والعودة إلى ظروف ما قبل الأزمة في المستشفيات.

ويجب أن يكون لدى الولايات "القدرة على إقامة مواقع الفحص والاختبار الآمنة والفعالة بسرعة"، وفقا لما جاء في الإرشادات، و"توفير معدات الوقاية الشخصية الكافية بسرعة وبشكل مستقل" في المستشفيات.

ويشجع النهج المرحلي جميع الأفراد على مواصلة ممارسات النظافة الجيدة، مثل غسل اليدين و"التفكير بقوة" في استخدام أغطية الوجه في الأماكن العامة. وتشجع الوثيقة أرباب العمل على تشريع الإبعاد الاجتماعي وفحص درجات الحرارة والاختبارات في أماكن عملهم.

وتقترح الوثيقة أنه في المرحلة الأولى من إعادة الافتتاح، يجب أن تظل المدارس المغلقة حاليًا كذلك. ويمكن أن تعمل الأماكن الكبيرة، بما في ذلك بعض المطاعم، وفقًا لبروتوكولات التباعد الاجتماعي الصارمة.

كما يمكن فتح الصالات الرياضية طالما أنها تحافظ على إرشادات التباعد الاجتماعي، لكن يجب أن تظل الحانات مُغلقة.

ولن تكون المبادئ التوجيهية، التي تهدف إلى تسريع هدف ترامب المتمثل في إعادة تشغيل اقتصاد محتضر، إلزامية وستتخذ القرارات النهائية بشأن كيفية ووقت الانفتاح على الحكام الأفراد، الذين قام العديد منهم بالفعل بتمديد القيود حتى مايو أيار.

لكن ترامب، الذي يتوق إلى رؤية عودة الحياة الطبيعية للأمريكيين المقيمين في المنزل، يريد أن يوفر على الأقل إطارًا لكيفية إعادة فتح الأماكن رُغم تحذيرات عديدة بأن قدرات اختبار فيروس كورونا مازالت محدودة جدًا.

نشر