ملك إسبانيا السابق خوان كارلوس يغادر البلاد.. وابنه يسلط الضوء على "أهمية" عهده

العالم
نشر
3 دقائق قراءة
ملك إسبانيا السابق خوان كارلوس يغادر البلاد.. وابنه يسلط الضوء على "أهمية" عهده

أتلانتا، الولايات المتحدة الأمريكية (CNN) – غادر ملك إسبانيا السابق، خوان كارلوس، البلاد، حسبما ذكر متحدث باسم العائلة لـCNN، الإثنين، وذلك بعد وقت قصير من بيان نشرته العائلة أعلن فيه الملك عزمه تغيير مكان إقامته إلى خارج إسبانيا.

وقال المتحدث لـCNN: "لقد غادر بالفعل"، دون أن يكشف عن الوجهة التي اختارها الملك لتكون مكان إقامته.

من جانبه، كان قد قال المحامي السابق للملك، خافيير سانشو خونكو، في تصريحات سابقة لـCNN إن انتقال موكله إلى خارج إسبانيا وشيك، وأصر على أنه يعلم وجهة خوان كارلوس المقبلة.

وأثيرت شائعات عدة بين المحللين ووسائل الإعلام الإسبانية الأسابيع القليلة الماضية، حول مغادرة الملك قصر "زارزويلا" الكائن غرب العاصمة مدريد، حيث عاش لمدة تقارب الـ39 عاما إبان فترة تربعه على العرش وحتى بعد تنازله عام 2014 لابنه، الملك فيليب السادس.

وتخلى الملك عن العرش تحت سحابة شكلتها فضيحة مالية، إذ يدقق الادعاء العام السويسري وثائق تحمل ادعاء أن خوان كارلوس ربما يكون قد تلقى مبلغ 100 مليون دولار أمريكي من ملك السعودية عام 2008، حسبما ذكر مسؤول إسباني رفيع على علم بالإجراءات لـCNN الشهر الماضي.

وقال المسؤول إن الفرضية تشير إلى أن المبالغ المدفوعة لها صلة بمشروع القطار السريع بين مكة والمدينة المنورة، وهو ما أكده مكتب الادعاء العام الإسباني في بيان بتاريخ الـ8 من يونيو/ حزيران بأن تحقيقات المحكمة العليا بالفعل تركز على مشروع القطار السريع السعودي وأن اسم خوان كارلوس ورد في القضية.

وأشار المحامي السابق للملك في بيان نشره الإثنين إلى أنه وبالرغم من مغادرة خوان كارلوس لإسبانيا، يود الملك أن يُعلن أنه سيكون جاهزا لأي "إجراء شكلي أو خطوات تُعتبر مناسبة من جانب الادعاء العام الإسباني".

وقال الملك فيليب في بيان نشرته العائلة الملكة الإثنين إنه يود "تسليط الضوء على الأهمية التاريخية التي يحظى بها عهد والده، وإرثه وعمله السياسي والمؤسسي من أجل إسبانيا والديمقراطية"، حسبما جاء في البيان.

نشر