هل يوجه الجيش الأمريكي ضربة للصاروخ الصيني "التائه" في الفضاء قبل سقوطه على الأرض؟

العالم
نشر
دقيقتين قراءة
شاهد مقاطع فيديو ذات صلة
وزير الدفاع الأمريكي يعلق على احتمالات إسقاط بلاده الصاروخ الصيني التائه

واشنطن، الولايات المتحدة الأمريكية (CNN)-- أكدت وزارة الدفاع الأمريكية أنها تراقب عن كثب حركة الصاروخ الذي فقدت الصين السيطرة عليه في الفضاء، والمتوقع أن يدخل الغلاف الجوي في 8 مايو/ أيار الجاري، ليسقط في مكان لا يُتوقع تحديده إلا قبل سقوطه بساعات قليلة.

وقال المتحدث باسم وزارة الدفاع الأمريكية جون كيربي لشبكة CNN إن "الجيش الأمريكي لا يفكر في خيار توجيه ضربة مدارية حركية لتفكيك الصاروخ الصيني الخارج عن نطاق السيطرة في الفضاء".

وأضاف كيربي أن "قيادة الفضاء تتعقب الصاروخ"، وتابع بالقول: "من السابق لأوانه استكشاف خيارات حول ما إذا كان يمكن فعل أي شيء حيال هذا الأمر حتى يكون لدينا علم بمكان سقوطه".

ومن المتوقع أن يدخل الصاروخ الصيني " Long March 5B" الغلاف الجوي للأرض في حوالي 8 مايو، وفقاً لبيان صادر عن المتحدث باسم وزارة الدفاع الأمريكية مايك هوارد.

وأكد هوارد أنه "لا يمكن تحديد نقطة الدخول الدقيقة للصاروخ إلى الغلاف الجوي للأرض إلا في غضون ساعات من عودته"، وقال إنه سيتم توفير تحديثات يومية حول مكان الصاروخ من خلال موقع Space Track على الإنترنت.

واستخدم الصينيون الصاروخ لإطلاق جزء من محطتهم الفضائية الأسبوع الماضي. وفي حين أن معظم أجسام الحطام الفضائي تحترق في الغلاف الجوي، فإن حجم الصاروخ البالغ 22 طنًا أثار مخاوف من أن أجزاء كبيرة يمكن أن تعود إلى الداخل وتتسبب في أضرار إذا أصابت مناطق مأهولة على الأرض.

نشر