بالصور.. انفجاران في محيط مطار كابول بعد أيام من تحذيرات قوية من هجمات "وشيكة"

العالم
نشر
3 دقائق قراءة

أتلانتا، الولايات المتحدة (CNN)-- وقع انفجاران في محيط مطار حامد كرزاى الدولى في العاصمة الأفغانية كابول، الخميس، بعد أيام من تحذيرات أمريكية وبريطانية بشأن معلومات استخبارتية عن تخطيط تنظيم "داعش - خراسان" لشن هجمات "وشيكة" ضد حشود الناس في خارج المطار.  

وقال مسؤول تركي لشبكة CNN، وفقًا للتقديرات الأولية، إن انتحاريين نفذا الهجمات خارج مطار كابول.

وذكرت منظمة "طوارئ" الإيطالية غير الحكومية، الخميس، أن ستة أشخاص على الأقل اُعتبروا "ميتين عند وصولهم" المركز الجراحي لضحايا الحرب التابع للمنظمة في كابول.

وأضافت المنظمة أن "حوالي 60 شخصًا أصيبوا" في الهجومين "وصلوا إلى مركزنا الجراحي في كابول حتى الآن".

وقال المتحدث باسم طالبان، سهيل شاهين، لـCNN: "أؤكد وقوع انفجارين في تجمع الناس في المنطقة التي تديرها القوات الأمريكية".

وأضاف المتحدث: "وردت أنباء عن مقتل 13 شخصًا وإصابة 52 آخرين. وندين بشدة هذا الحادث المروع لاستهداف المدنيين وسنتخذ كل خطوة لتقديم الجناة إلى العدالة".

ولا توجد مؤشرات على جنسيات القتلى أو المصاب في الوقت الحالي. ولم تتمكن CNN من التحقق بشكل مستقل من تقرير طالبان.

جرحى أفغان في الانفجار الذي وقع خارج مطار كابول

وقال المتحدث باسم البنتاغون، جون كيربي، قال: "يمكننا أن نؤكد أن الانفجار الذي وقع عند بوابة آبي كان نتيجة لهجوم معقد أسفر عن عدد من الضحايا الأمريكيين والمدنيين".

وأكد المتحدث وقوع "انفجار آخر على الأقل في أو قرب فندق بارون، على مسافة قصيرة من بوابة آبي. سنواصل التحديث".

جرحى أفغان في الانفجار الذي وقع خارج مطار كابول

وحذّرت السفارة الأمريكية في كابول، الخميس، "المواطنين الأمريكيين الموجودين عند بوابة الدير أو البوابة الشرقية أو البوابة الشمالية (للمطار) الآن يجب أن يغادروا على الفور".

يأتي هذا في وقت نفت فيه وزارتي الدفاع التركية والبريطانية إصابة أي من أفرادها في الهجومين.

وقال مسؤول في البيت الأبيض إنه تم إطلاع الرئيس الأمريكي جو بايدن على ما حدث.

وأشار البيت الأبيض إلى أن بايدن اجتمع مع فريق الأمن القومي، وألغى لقائه المقرر مع حكام الولايات بشأن اللاجئين الأفغان.  

جرحى أفغان في الانفجار الذي وقع خارج مطار كابول

في سياق متصل، قال الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون، خلال مؤتمر صحفي مع رئيس الوزراء الأيرلندي مايكل مارتن، الخميس، إن "الساعات المقبلة ستظل خطرة للغاية في كابول وفي المطار".

وأضاف ماكرون أن السفير الفرنسي لن يبقى في أفغانستان "لأسباب أمنية"، وسيكون مقره بعد ذلك في باريس.

كان السفير الفرنسي، ديفيد مارتينون، دعا عبر تويتر "جميع أصدقائنا الأفغان إذا كنتم قريبون من أبواب المطار، ابتعدوا بأسرع ما يمكن".

جرحى أفغان في الانفجار الذي وقع خارج مطار كابول

وأصدر وزير النقل البريطاني، غرانت شابس، إشعارًا نصح خلاله شركات الطيران بتجنب التحليق في الأجواء الأفغانية على ارتفاع يقل عن 25 ألف قدم، في أعقاب الهجمات.

وفي وقت سابق الخميس، استخدم مسؤول كبير في الخارجية الأمريكية، متواجد على الأرض في أفغانستان، كلمة "وشيكة" لوصف التهديدات التي يرون أنها محتملة.

نشر