مع موجة لجوء الأفغان وتفجير كابول.. مخاوف من هجمات تستهدف أمريكا

العالم
نشر
دقيقتين قراءة

أتلانتا، الولايات امتحدة الأمريكية (CNN) – أبدى مسؤولون فيدراليون في الولايات التحدة الأمريكية قلقهم إزاء إمكانية تنفيذ هجمات إنتقامية داخل الأراضي الأمريكية على خلفية سحب القوات من أفغانستان وهجوم كابول الأخير الذي أودى بحياة 12 جنديا أمريكيا وعددا من الأفغان.

وقالت وزارة الأمن الوطني الأمريكية إنها ترصد ثلاثة تهديدات رئيسية من ضمنها استغلال الجماعات المتطرف مثل داعش والقاعدة عملية نقل الأفغان إلى أمريكا لتنفيذ عمليات انتقامية، وفقا لاتصال بين الحكومة الفيدرالية مع شركائها في وحدات إنفاذ القانون الجمعة، اطلعت عليه CNN.

وأكد رئيس مخابرات الأمن الوطني في أمريكا، جون كوهين أن "هناك عمليات مسح وفحص مكثفة للأفغان القادمين إلى أمريكا في إطار إبطال أي عملية محتملة".

وتتولى وزارة الأمن الوطني عملية فحص القادمين إلى الولايات المتحدة الأمريكية، إذ يُجرى لهم فحص للكشف عن معلومات سرية وغير سرية ويجري بعضهم عمليات مسح إضافية يشرف عليها مكتب التحقيقات الفيدرالي عبر إجراء مقابلات معهم.

وحاولت CNN التواصل مع الوزارة للحصول على تعليق حول الأمر

ويتم نقل اللاجئين بعد مغادرتهم كابول إلى عدد من المحطات حول العالم، منها العاصمة القطرية الدوحة، حيث تجري وحدات الهجرة والجوازات الإجراءات اللازمة وعند حصولهم على اللون الأخضر يتم نقلهم إلى أمريكا.

وإذا لم يحصل اللاجئ على اللون الأخضر للسفر إلى أمريكا يتم إجراء مسح ثان له عبر مكتب التحقيقات الفيدرالي، ومن غير المعلوم بعد ماا سيكون مصيره في حال فشله في المسح الثاني.

نشر