عمرو أديب ولميس الحديدي عن محمد بن سلمان: مصر شريكة بنيوم ولم تبع الأرض

اقتصاد
نشر
عمرو أديب ولميس الحديدي عن محمد بن سلمان: مصر شريكة بنيوم ولم تبع الأرض
موقع مشروع نيوم

القاهرة، مصر (CNN) -- نقل إعلاميون مصريون عن ولي العهد السعودي، الأمير محمد بن سلمان، نفيه لما تردد عن "شراء" أرض مصرية في سيناء لصالح مشروع مدينة "نيوم" التي تعتزم السعودية تأسيسها في المنطقة ما بين الأردن ومصر والمملكة، مؤكدين أن الخطوة عبارة عن مشروع استثماري تقدم مصر بموجبه الأرض مقابل تقديم السعودية المال.

وكانت وزارة الاستثمار والتعاون الدولي المصرية قد أعلنت الاثنين أن الرئيس عبدالفتاح السيسي وولي العهد السعودي، الأمير محمد بن سلمان، وقعا اتفاقية تعاون لإقامة المشروعات الاستثمارية الضخمة بين البلدين، ويشمل ذلك إنشاء صندوق سعودي مصري للاستثمار بإجمالي مبلغ 16 مليار دولار، لضخ الاستثمارات السعودية في تلك المشروعات.

وأوضحت الوزارة أن تفعيل الصندوق سيحصل بعد "إتمام كافة الإجراءات الدستورية اللازمة، كما هو متبع في جميع الاتفاقيات الدولية التي يتم إبرامها لتمويل المشروعات التنموية في مصر" وأكدت الوزارة، أن الهدف هو "تحقيق التكامل الاقتصادي والاستثماري على المستوى الثنائي بين البلدين بما يحقق مصالحهما المشتركة ويعود بالخير على شعبيهما."

وبحسب الوزارة، فإن الاتفاق ركز على "استهداف منطقة جنوب سيناء ومدينة العلمين للاستفادة من التطوير المنطقة كأحد المناطق الأكثر اجتذابا للاستثمارات والسياحة دوليا مما سيعمل على ترويج أنشطة السياحة والاستثمار في هذه المنطقة بما يجعلها مركزا عالميا يساهم في تعزيز نمو الاقتصاد المصري."

وتطرق الإعلامي عمرو أديب، إلى قضية "مدينة نيوم"، مؤكدا أنه وجّه سؤالا مباشرة للأمير محمد بن سلمان خلال لقاء الإعلاميين معه في القاهرة حول الاتفاقية، فرد عليه الأمير السعودي بنفي "شراء أرض" من مصر، وإنما دخولها في الاتفاق مع الرياض عبر تقديم الأرض من الطرف الأول والأموال من الطرف الثاني.

وقال أديب في برنامجه التلفزيوني: "الناس تتناقل خبر أن مصر باعت أرضا.. أنا سألت الأمير بنفسه عن تفاصيل هذا العقد، فقال لي شخصيا أنه في إطار مشروع نيوم..ستكون مصر والأردن - كدول - من الجهات التي ستشارك فيه، وأنه جرى الاتفاق مع مصر للدخول في مشروع استثماري قوامه عشرة مليارات دولار تدخل فيه مصر بالأرض، وسيكون المشروع سياحيا تشارك فيه مصر بالأرض وعندما سألته عن موضوع بيع أرض قال بوضوح: كلا، هذه أرض مصرية باستثمارات سعودية."

 

 

وتابع الإعلامي المصري البارز بالقول: "عندما يأتي مستثمر بهذا الحجم، فأي دولة في الدنيا تقدم له كل التسهيلات والفرص الممكنة لأن هذا الرجل لديه استثمارات.. فلا نقول مثلا: لن نفرط في الرمل والأرض، لم يقل لك أحد أن عليك أن تفرط، ولكن عندما يكون هناك قامة تريد الاستثمار بهذا المكان فيجب أن نكون سعداء بهذا."

الإعلامية المصرية لميس الحديدي بدورها تحدثت عن الموضوع من باب مشاركتها في اللقاء نفسه، وقالت إن ولي العهد السعودي أوضح أن مشروع نيوم سيكون "منطقة استثمارية صناعية سكنية سياحية" بحيث "تدخل مصر بالأرض، أما المملكة بالاستثمارات"، ولكنها لفتت إلى أن التنقل في المنطقة بين مصر والسعودية لن يحتاج لتأشيرات.

 

 

نشر