الرئيس السوداني يلغي جميع مهرجانات السياحة والتسوق..فما السبب؟

اقتصاد
نشر
الرئيس السوداني يلغي جميع مهرجانات السياحة والتسوق..فما السبب؟

دبي، الإمارات العربية المتحدة ( CNN)--أصدر الرئيس السوداني عمر البشير، الخميس، قرارا جمهوريًا، بإلغاء جميع مهرجانات التسوق والسياحة التي دأبت الولايات على تنظيمها في كل أنحاء البلاد، وفقا لوكالة الأنباء السودانية الرسمية (سونا).

وقال القرار الجمهوري، إن الظروف الاقتصادية التي يشهدها السودان حاليا، تتطلب التركيز على حل المشاكل الاقتصادية وإعطاء الأولوية للإنتاج.

وشدد القرار الجمهوري، أن الأولوية القصوى تتمثل في تسهيل معاش الناس وتوفير الخدمات.

وتقوم الولايات السودانية، خلال الفترة بين ديسمبر/كانون الأول، ومارس/آذار من كل عام، بإقامة مهرجانات التسوق والسياحة، بهدف تنشيط الأسواق والترويج للمقاصد السياحية في كل ولاية.

ويعتبر فصل الشتاء، من أكتوبر/تشرين أول وحتي إبريل/نيسان، هو ذروة الموسم السياحي في السودان حيث يسود مناخ البحر الابيض المتوسط، الأمر الذي ينعش الأوضاع الاقتصادية للولايات، ويزيد القوى العاملة المحلية، ويخفض البطالة.

ويعاني الاقتصاد السوداني من مجموعة من المشكلات، على رأسها الارتفاع الكبير في معدلات التضخم التي بلغت نسبتها 68.44% في شهر أكتوبر/تشرين أول الماضي، وفقا للجهاز المركزي للإحصاء.

كما يواجه السودان أزمة سيولة حادة لدى البنوك، نتيجة شح أوراق للنقد في الجهاز المصرفي، وتزامن معه تدهور قيمة الجنيه مقابل الدولار في الفترة الماضية ليصل إلى 47.5 جنيه للدولار الواحد في السوق الرسمية، وذلك مقارنة مع 8 جنيهات للدولار الواحد في عام 2016.

وتتنبى الحكومة السودانية، برنامجاً إصلاحياً يمتد لنحو 15 شهراً ويتضمن استمرار ترشيد النفقات الحكومية وإلغاء جميع الإعفاءات الضريبية لسد العجز المتزايد للموازنة العامة.

نشر