مجموعة الـ7 تخيب آمال الأسواق العالمية بإجراءاتها لحد نمو كورونا

اقتصاد
نشر
دقيقتين قراءة
شاهد مقاطع فيديو ذات صلة
 مجموعة الـ7 تخيب آمال الأسواق العالمية بإجراءاتها لحد نمو كورونا

لندن، المملكة المتحدة (CNN) – قال مسؤولون ماليون من أكبر 7 اقتصادات متقدمة في العالم الثلاثاء إنهم على استعداد لاتخاذ إجراءات للحد من تداعيات تفشي فيروس كورونا، إلّا أنهم لم يعلنوا عن أي تدابير محددة للحد من نموه.

وترأس وزير الخزانة الأمريكي، ستيفن منوشين، ورئيس الاحتياطي الفيدرالي، جيروم بأول، مكالمة هاتفية مع نظرائهم من مجموعة الدول الـ7، بعد وصول عدد الحالات المصابة بالفيروس حول العالم إلى 90 ألف حالة.

وقال المسؤولون في بيان مشترك بعد المكالمة إنه "نظراً للتأثيرات المحتملة لفيروس كورونا الجديد كوفيد 19 على النمو العالمي، فإننا نؤكد من جديد التزامنا باستخدام جميع الأدوات السياسية المناسبة لتحقيق نمو قوي ومستدام والحماية ضد المخاطر السلبية".

وكانت قد ارتفعت الأسهم الأمريكية بحدة يوم الاثنين وسط آمال لتتحرك الحكومات والبنوك المركزية في جميع أنحاء العالم بسرعة لمنع تداعيات الوباء الذي تسبب بتدهور اقتصادي حاد، من خلال سلسلة منسقة محتملة لخفض أسعار الفائدة، إلّا أن بيان مجموعة الـ7 افتقر إلى التزامات ملموسة طلبها المستثمرون، بعد أن عانت الأسواق العالمية من أسوأ أوضاعها منذ العام 2008 الأسبوع الماضي.

كما افتتحت الأسواق العالمية يوم الثلاثاء بإيجابية، إلّا أن العقود الآجلة للأسهم الأمريكية تراجعت بعد صدور البيان، حيث انخفضت العقود الآجلة لمؤشر داو بنحو 400 نقطة في غضون دقائق.

وكان قد أشار محللون في بنك دويتشه إن مجموعة الـ7 ستحتاج إلى مزيد من الوقت للتوصل إلى استجابة منسقة "حقيقية" لفيروس كورونا، وأن الأسواق من المحتمل أن تتفاعل بشكل سلبي إذا لم يخرج المسؤولون من اجتماعهم بشيء ملموس.

وقالت "كابيتال إيكونوميكس" إن بيان المجموعة "لا يضيف إلا القليل إلى ما سبق وأن سمعناه من البنوك المركزية والحكومات الوطنية"، مضيفة: "هذه خيبة أمل تقارن بآمال سابقة لحزمة مالية فورية ومنسقة وخفض أسعار الفائدة".

نشر