وزير الدفاع الإيراني: الاستكبار العالمي واعداء ايران يخططون لزعزعة الاستقرار في البلاد

الشرق الأوسط
نشر
وزير الدفاع الإيراني: الاستكبار العالمي واعداء ايران يخططون لزعزعة الاستقرار في البلاد

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)-- أجمعت تصريحات صادرة عن مسؤولين إيرانيين، الإثنين على التأكيد "بضرورة الوحدة الوطنية،" وبأن مصدر "أعمال الشغب" التي تشهدها الدولة من "مؤامرات أجنبية" دبّرتها الولايات المتحدة وإسرائيل و"بعض الأطراف الإقليمية."

إذ قال وزير الدفاع الإيراني، العميد أمير حاتمي، إن " الاستكبار العالمي واعداء ايران يخططون لزعزعة الاستقرار في البلاد،" وأكد على ضرورة " التكاتف الوطني من اجل احباط مؤامرات الاجانب وفتنهم،" وفقاً لما ذكرته وكالة "فارس" على لسان شمخاني في تصريح أدلاه باجتماع لمدراء وخبراء من وزارة الدفاع.

حفيد الخميني: دعم النظام الإسلامي وقائد الثورة يصب بمصلحة الشعب

وقال المتحدث باسم لجنة الامن القومي والسياسة الخارجية البرلمانية الايرانية حسين نقوي حسيني، إن "التحريضات الاجنبية منشأ الاحداث الاخيرة وان البلاد هادئة ومستقرة خلافا للتصورات الواهمة لاعداء الثورة الاسلامية،" وفقاً لتصريح أدلاه لوكالة "فارس" عقب اجتماع طارئ أجرته اللجنة لدراسة تطورات الأوضاع فيما يخص الاحتجاجات.

روسيا: مظاهرات إيران "شأن داخلي"

وقال حسيني: " ان الاجتماع تناول التحريض الذي مارسته زمرة خلق الارهابية (المنافقين) ومؤيدو النظام الملكي السابق لاثارة الناس واستغلال الاجواء حيث ان منشأ هذه الممارسات ذات طابع تحريضي اجنبي."

ووجه حسيني أصابع الاتهام بتحول الاحتجاجات "لأعمال شغب" إلى تدخل "الأعداء اللدودين للشعب الإيراني"، مثل "أمريكا والكيان الصهيوني وبعض الأطراف الإقليمية." 

نشر