الأمم المتحدة: اليمن يجسد أسوأ أزمة إنسانية لعام 2018

الشرق الأوسط
نشر
بالأرقام.. هذا الوضع الإنساني في اليمن خلال شهر واحد

أتلانتا، الولايات المتحدة الأمريكية (CNN)-- أعلنت الأمم المتحدة بأن الحرب اليمنية تعتبر أسوأ أزمة إنسانية يشهدها العالم حالياً، وفقاً لما ذكره الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريس خلال ملاحظات باجتماع للتبرعات في جنيف، الثلاثاء.

وقال غوتيريس: "مع دخول النزاع عامه الرابع، هناك أكثر من 22 مليون شخص - أي ثلاثة أرباع السكان - باحجة ماسة إلى المساعدات والحماية،" مضيفاً بأن الملايين من السكان لا يملكون فرصة الحصول على ماء نظيف للشرب إضافة لوجود تهديد كبير بالكوليرا.

وقال إن 8 ملايين شخصاً "لا يعرفون من أين يمكنهم الحصول على وجبتهم التالية،" مضيفاً: "كلما مرت عشر دقائق، يموت طفل دون الخامسة بسبب مرض كان من الممكن تفاديه."

اليونيسيف: مليونا طفل يمني باتوا خارج المدرسة

ومع تزايد أعداد من يودون التحكم بنفقات الأسرة، تصاعدت نسبة زواج الأطفال أيضاً، وأضاف "حوالي ثلثي الفتيات يتزوجن قبل سن الثامنة عشر، والعديد منهن يتزوجن قبل بلوغ سن الخامسة عشر."

وقال غوتيريس إن أنه لم يتم تحصيل أكثر من نصف التمويل الضروري لخطة الاستجابة الإنسانية للأمم المتحدة (أي 2.96 مليار دولار).

لكنه أضاف بأن كلاً من المملكة العربية السعودية والإمارات العربية المتحدة زودتا خطة الأمم المتحدة بـ 930 مليون دولار، وتعهدتا بتأمين 500 مليون دولار للمنطقة.

وذكر غوتيريس بأن "حوالي نصف الأطفال الذين تتراوح أعمارهم ما بين خمسة أشهر إلى خمس سنوات يعانون من نقص شديد بالتغذية."

ويأتي السبب الرئيسي لهذا النقص بالغذاء  والدواء والوقود إلى سد الممرات البحرية والجوية والبرية، وفقاً لما ذكرته منظمات إنسانية.

وتقول قوات التحالف بانها تعمل على سد هذه الممرات لإيقاف دخول الأسلحة الإيرانية إلى اليمن، ولأن الحوثيين "يهددون الملاحة البحرية".. اقرأ.. التحالف العربي: الحوثيون يهددون الملاحة البحرية.. والحديدة نقطة انطلاقهم

نشر