البرادعي بعد تراجع بوتفليقة: شعاع من الضوء يحيي الأمل

الشرق الأوسط
نشر
البرادعي بعد تراجع بوتفليقة: شعاع من الضوء يحيي الأمل

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)-- اعتبر نائب الرئيس المصري الأسبق محمد البرادعي أن تراجع الرئيس الجزائري عبدالعزيز بوتفليقة، عن الترشح لولاية خامسة بعد الاحتجاجات الشعبية، يمثل "شعاعا من الضوء يحيي الأمل".

وقال البرادعي، في تغريدة عبر حسابه على تويتر: "تحية إجلال وتقدير للشعب الجزائري العظيم على قدرته في تحقيق مطالبه المشروعة في تداول السلطة بأسلوب سلمي حضاري. ما زالت بلد المليون شهيد سباقة في تجسيد إرادة الشعوب. شعاع من الضوء يحيي الأمل".

قد يهمك/ البرادعي يحذر من "الجهل" و"الغباء" في محاولة تغيير الدستور المصري

وكان بوتفليقة وجه رسالة إلى الجزائريين، مساء الإثنين، أعلن فيها عدم ترشحه لولاية رئاسية خامسة، وتأجيل الانتخابات الرئاسية التي كانت مقررة في 18 أبريل/ نيسان المقبل، وتشكيل لجنة وطنية مستقلة لتعديل الدستور وتحديد موعد الانتخابات، وإجراء تغييرات في تشكيل الحكومة طالت رئيس الوزراء أحمد أويحيى.

وقال بوتفليقة: "لا محلَّ لعهدة خامسة، بل إنني لـم أنْوِ قط الإقدام على طلبها، حيـث أن حالتي الصحية وسِنّي لا يتيحان لي سوى أن أؤدي الواجب الأخير تجاه الشعب الجزائري، ألا وهو العمل على إرساء أسُس جمهورية جديدة تكون بمثابة إطار للنظام الجزائري الجديد الذي نصبو إليه جميعًا"، وفقا لما نقلته وكالة الأنباء الجزائرية الرسمية.

وتعهد بوتفليقة بأن يسلم مهام الرئاسة وصلاحياتها للرئيس الجديد الذي سيختاره الشعب الجزائري بـ"كل حرية". واعتبر بوتفليقة أن الإجراءات التي أعلنها هي "المخرج الحسن الذي أدعوكم جميعا إليه لكي نُجنّب الجزائر الـمحن والصراعات وهدر الطاقات".

قد يعجــــبك أيضـــاً

نشر