تداول وجود "اتفاق" بين الحريري وجعجع بعد انسحاب "القوات" من الحكومة

الشرق الأوسط
نشر
تداول وجود "اتفاق" بين الحريري وجعجع بعد انسحاب "القوات" من الحكومة
صورة ارشيفية لسمير جعجع رئيس حزب القوات اللبنانية

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)— أعلن سمير جعجع، رئيس حزب القوات اللبنانية، السبت، انسحاب وزراء حزبه من حكومة رئيس الوزراء اللبناني، سعد الحريري، الأمر الذي أثار تكهنات تداولتها وسائل إعلام محلية ونشطاء بوجود اتفاق بينه وبين الحريري لافتين إلى توقيت الإعلان الذي جاء بعد ساعات على كلمة لحسن نصرالله، الأمين العام لحزب الله اللبناني.

هذه التقارير نفاها جعجع قائلا في تغريدة على صفحته الرسمية بتويتر: "ما يتم تداوله عن اتفاق بيني وبين الحريري غير صحيح على الاطلاق، وهذا الكلام من نسج خيال أصحابه فقط لا غير مثلما عوّدونا تباعاً".

واضاف في تغريدة منفصلة: "هذه الحكومة عاجزة عن اتخاذ الخطوات المطلوبة لإنقاذ الوضع الاقتصادي المالي المعيشي المتفاقم. أضف إلى ذلك مجموعة الأزمات المعيشيّة التي شهدناها في الأيام والأسابيع الأخيرة. من هذا المنطلق قرر تكتل "الجمهوريّة القويّة" الطلب من وزرائه التقدم باستقالتهم من الحكومة.. والتأكيد أن مطلبنا بتشكيل حكومة جديدة فعلاً، بعيدة كل البعد عن الأكثريّة الحكوميّة الحاليّة".

كلام جعجع جاء عقب اجتماع مطول دام قرابة الـ6 ساعات عقده تكتل "الجمهورية القوية" برئاسته في المقر العام للحزب في معراب، وفقا لوكالة الأنباء اللبنانية الرسمية، التي لفتت إلى أن الاجتماع حضره "نائب رئيس الحكومة غسان حاصباني، وزير العمل كميل أبو سليمان، وزير الشؤون الاجتماعية ريشار قيومجيان، وزيرة التنمية الإدارية مي الشدياق، نائب رئيس الحزب النائب جورج عدوان، والنواب: ستريدا جعجع، بيار بو عاصي، جورج عقيص، وهبي قاطيشا، فادي سعد، جوزيف اسحق، أنطوان حبشي، شوقي الدكاش، زياد حواط وأنيس نصار، الوزراء السابقين: ملحم الرياشي، طوني كرم وجو سركيس، النواب السابقين: أنطوان زهرا، إيلي كيروز وجوزيف المعلوف، الأمينة العامة للحزب شانتال سركيس، رئيس جهاز الإعلام شارل جبور وعضو الهيئة التنفيذية إيلي براغيد".

نشر