كيف رد وزير الطاقة السعودي على صحفي بريطاني سأله عن اختراق هاتف بيزوس؟

الشرق الأوسط
نشر
3 دقائق قراءة
شاهد مقاطع فيديو ذات صلة
وزير الطاقة السعودي يصف صحفيًا بريطانيًا بـ"الغبي" بعد سؤال حول مزاعم اختراق هاتف جيف بيزوس

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)-- وصف وزير الطاقة السعودي الأمير عبدالعزيز بن سلمان، صحفيًا بريطانيًا بأنه "غبي"، بعدما طرح عليه سؤالا حول مزاعم اختراق ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان لهاتف جيف بيزوس ، الرئيس التنفيذي لشركة أمازون، ومالك صحيفة واشنطن بوست.

وجاء رد وزير الطاقة السعودي بعدما حاول جويل هيلز الصحفي في شبكة "ITVNews" البريطانية الحصول على تعليق منه حول مدى صحة ما نشرته صحيفة الغارديان عن حدوث اختراق لهاتف بيزوس، وذلك على هامش حضوره فعاليات مؤتمر دافوس الاقتصادي.

ورد الأمير عبدالعزيز بن سلمان، قائلا: "أنا وزير الطاقة"، في إشارة منه إلى أنه ليس معنيًا بهذا السؤال.

حينها، تساءل الصحفي البريطاني: لماذا تقوم المملكة العربية السعودية باختراق هاتف جيف بيزوس؟، فقال وزير الطاقة السعودي: "أعتقد أنك تسأل السؤال الخطأ في المكان الخطأ، كل ما تحاول فعله الآن هو تشتيت الانتباه".

وعندما حاول الصحفي البريطاني معاودة طرح سؤاله بطريقة أخرى "هل يعد جيف بيزوس هدفا شرعيًا؟"، فرد الأمير عبدالعزيز بن سلمان: "أعتقد أن ذلك سخرية، ونكتة".

وتمسك الصحفي جويل هيلز بسؤاله، قائلا: "هل يبدو ذلك سخرية، الناس قلقون من الهجمات السيبرانية"، ثم جاء رد وزير الطاقة السعودي بصوت غير واضح بسبب بعده عن الميكروفون، فسأله الصحفي مجددا: "هل أنا غبي؟"، فأجاب الوزير: "نعم"، مؤكدا عدم رغبته في الرد على أسئلته، بحسب ما جاء في الفيديو المرفق أدناه.

وفي سياق مُتصل، دعا خبراء الأمم المتحدة إلى التحقيق في مزاعم تورط ولي العهد السعودي في اختراق هاتف جيف بيزوس.

وفجر الأربعاء، ردت المملكة العربية السعودية على تقارير نشرتها وسائل إعلامية، مثل صحيفة الغارديان البريطانية وصحيفة فاينانشال تايمز الأمريكية، أشارت به إلى "تورط" ولي عهد المملكة، الأمير محمد بن سلمان بـ"صورة مباشرة" بقرصنة هاتف الملياردير، جيف بيزوس، رجل الأعمال ومؤسس شركة أمازون.

الرد جاء في بيان للسفارة السعودية في واشنطن، قالت فيه: "التقارير الإعلامية الأخيرة التي تقترح وقوف المملكة خلف قرصنة هاتف السيد جيف بيزوس سخيفة، ندعو للتحقيق في هذه المزاعم لنتمكن جميعا من الحصول على الحقائق".

وكانت صحيفة فاينانشال تايمز قد قالت في تقريرها المنشور فجر الأربعاء: "خبراء التحقيقات الذين عينهم جيف بيزوس توصلوا وبدرجة ثقة ’متوسطة إلى قوية‘ إلى أن حساب الواتساب الذي يستخدمه ولي عهد السعودية، محمد بن سلمان، كان منخرطا بصورة مباشرة في قرصنة هاتف مؤسس أمازون العام 2018".

نشر