بعد مقتل 5 من جنودها.. تركيا تعلن استهداف 115 موقعًا للنظام في شمال سوريا

الشرق الأوسط
نشر
دقيقتين قراءة
شاهد مقاطع فيديو ذات صلة
وحدات لجيش النظام السوري في شمال غرب البلاد

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)-- أعلنت وزارة الدفاع التركية، الاثنين، استهداف 115 هدفا للنظام السوري حتى الآن، وقتل 101 من مقاتلي النظام في شمال سوريا، وذلك بعد ساعات من الإعلان عن مقتل 5 جنود أتراك في قصف للنظام السوري لقافلة تعزيزات تركية كانت في طريقها إلى إدلب.

وقالت الوزارة في بيان لها على تويتر، إن هذا الاستهداف جاء للرد على مقتل الجنود الأتراك في إدلب "في إطار قواعد الاشتباك وحق الدفاع المشروع عن النفس"، مشيرة إلى أن "رد القوات التركية أدى إلى إعطاب 3 دبابات ومنصتي مدفعية وإصابة مروحية تابعة لقوات النظام السوري".

وكان الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، ترأس اجتماعا أمنيا في أنقرة، الاثنين، تناول الخطوات التي ستتخذ ردا على هجوم قوات النظام السوري على الجنود الأتراك في محافظة إدلب.

وأفادت مصادر في الرئاسة التركية، حسبما نقلت وكالة الأنباء التركية الرسمية الأناضول، أنه "تقرر خلال الاجتماع الذي عقد مساء الإثنين، الرد بالمثل على الهجوم، وألا تذهب دماء الشهداء سدى".

جاء ذلك بعد ساعات من إعلان وزير الخارجية التركي مولود تشاويش أغلو، عدم التوصل إلى جديد في المفاوضات مع الوفد الروسي الذي زار العاصمة التركية أنقرة، السبت، لبحث الوضع في إدلب شمالي غرب سوريا، في ظل تصاعد الاشتباكات بين عناصر النظام السوري والجيش التركي.

وتسيطر جماعات سورية معارضة، موالية لتركيا، على محافظة إدلب، فيما يستهدف النظام السوري وحلفاؤه الروس، المدينة بغارات منتظمة، تتسبب في مقتل مئات المدنيين، بحسب تقارير لمنظمات حقوقية ونشطاء.

وأسفر القتال في شمال غرب سوريا، عن تشريد عشرات الآلاف أغلبهم من الأطفال، بحسب تقارير للأمم المتحدة.

نشر