ماذا قال القرضاوي عن معرفته بعصام العريان بعد وفاته؟

الشرق الأوسط
نشر
دقيقتين قراءة
يوسف القرضاوي

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)—نعى يوسف القرضاوي، الرئيس السابق للاتحاد العالمي لعلماء المسلمين، والذي يعتبر الزعيم الروحي لجماعة الإخوان المسلمين، وفاة عصام العريان، القيادي السابق بالجماعة، بعد إعلان وفاته في السجن بمصر، الخميس.

وقال القرضاوي في سلسلة تغريدات على صفحته الرسمية بموقع التواصل الاجتماعي، تويتر: "رحم الله الدكتور عصام العريان رحمة واسعة.. فقد لقي ربه مخلصًا لدينه ووطنه وأمته. اللهم اغفر له وارحمه، وأكرم نزله، وأنزله منازل الصديقين، وارفع درجاته في عليين، واخلفه في عقبه بخير، وتقبل عمله، وبارك جهده، وارفع الغمة عن إخوانه".

وتابع القرضاوي في تغريدة منفصلة: " لقد عرفت الدكتور عصام العريان منذ كان طالبًا حريصًا على نهج الوسطية والاعتدال، وعرفته بعد أن نضج وأصبح وجهًا إسلاميًا مصريًا بحضوره الواضح، وفكره الناضج، ووجهه البشوش، وتعاونه مع الجميع".

وكان عبد المنعم عبد المقصود، محامي جماعة الإخوان المسلمين، قال في تصريحات لـCNN، إن السلطات أبلغت عائلة العريان بوفاته الساعة 12 بتوقيت القاهرة. وأضاف أنه لا يعلم بعد سبب الوفاة. وتابع بالقول إنه لم يكن هناك تواصل مع العريان منذ سبتمبر 2019، متوقعا أن يتم دفنه ليلا في مقابر المرشدين بمدينة نصر.

نشر