حزب الله وحماس: تطبيع البحرين مع إسرائيل "جريمة وسقطة كبرى" ذات تداعيات خطرة

الشرق الأوسط
نشر
دقيقتين قراءة
شاهد مقاطع فيديو ذات صلة
تطبيع البحرين مع إسرائيل يثير التكهنات حول موافقة السعودية

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) -- أدان حزب الله اللبناني اعتزام البحرين تطبيع علاقاتها مع إسرائيل، قائلا إن "الخطوة تأتي في سياق الانتقال من علاقاتها "السرية" إلى "العلنية".

وقال بيان صادر عن حزب الله اللبناني، السبت، إن "كل المبررات التي يسوقها هؤلاء الحكام المُتسلطون لا يمكن أن تبرر هذه الخيانة العظمى والطعنة المؤلمة للشعب الفلسطيني وقضايا الأمة العادلة".

واعتبر حزب الله أن الرد على تطبيع الإمارات والبحرين مع إسرائيل يكون "من قبل الشعوب العربية والاسلامية الحرة، وخصوصًا الشعب الفلسطيني وفصائله المقاومة وسائر حركات المقاومة في المنطقة".

وفي سياق متصل، قال بيان لحركة المقاومة الإسلامية (حماس)، المٌسيطرة على قطاع غزة، إن "هذا المسلسل من الخطوات، الذي بدأه حكام الإمارات، ثم حكام البحرين، يشكل جرائم سياسية، ويعكس فشلًا ذريعًا في قراءة التوجهات الصهيونية تجاه المنطقة، ويساهم في تمرير صفقة القرن.

وحذًرت حماس من "تداعيات خطرة"، مُشددة على أن "كل ما يترتب على هذه الاتفاقات لا يمثل شعبنا وأمتنا، والرد عليه سيكون بالمزيد من الوحدة الفلسطينية ومواجهة الاحتلال وعزله، وتفعيل كل أدوات المقاومة لطرد الاحتلال".

وأضاف البيان أن "ما أقدمت عليه مملكة البحرين... يمثل عارًا تسقط فيه دولة جديدة من دول الأمة العربية، ويشكل انتكاسة سياسية وسقطة كبرى لحكام البحرين".

ورأت حماس أن اتفاق البحرين وإسرائيل جاء نتيجة "الموقف الهزيل لجامعة الدول العربية"، مُعتبرة أنه "طعنة غادرة جديدة".

وكانت السلطة الفلسطينية في الضفة الغربية قد سحبت السفير الفلسطيني من البحرين، بعد إعلان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب عن توصل البحرين وإسرائيل إلى اتفاق لإقامة علاقات دبلوماسية بينهما.

ومن المقرر أن يلتقي ممثلو الإمارات والبحرين وإسرائيل في واشنطن، الثلاثاء المقبل، لتوقيع اتفاقات تطبيع العلاقات بينها، في تقليد على طريقة توقيع اتفاق السلام بين مصر وإسرائيل في 1979.

نشر