نصرالله: السعودية حاولت الضغط على حزب الله لنسكت ولن نسكت.. وأشرف ما قمت به بحياتي كان خطاب ثاني أيام الحرب على اليمن

الشرق الأوسط
نشر
انفوجرافيك.. من هم "الإرهابيون" بالنسبة للحلف الإسلامي؟.. الاتفاق على داعش والقاعدة واختلاف على حزب الله والإخوان

بيروت، لبنان (CNN)— قال الأمين العام لحزب الله اللبناني، حسن نصرالله، إن المملكة العربية السعودية ومن خلال إجراءاتها الأخيرة بوقف المساعدات عن الجيش وقوى الأمن اللبناني كانت تهدف بحسب زعمه إلى إسكات حزب الله عن انتقاد المملكة، مؤكدا على أن الحزب وهو شخصا لن يسكت.

جاء ذلك في كلمة بثتها قناة المنار التابعة لحزب الله، حيث قال: "إذا كان هناك من مجرم فأنا المجرم من وجهة نظركم فلماذا معاقبة اللبنانيين والجيش وبأي ميزان أخلاقي أو شرعي يحق للسعودية أن تتعامل مع اللبنانيين بهذه الطريق المهينة؟ السؤال من الناحية العربية والإسلامية والإنسانية، هل العربي هو من يسحب هبة قدمها أو يطرد ضيوفه؟ هل يحق للسعودية أن تعاقب اللبنانيين لأن هناك حزب لبناني أخذ موقف؟"

وتابع قائلا: "السعودي يريد الضغط عبر اللبنانيين والقضية ليست قضية الحرب في سوريا بل التجرؤ.. السعودي حاول الضغط من أجل أن نسكت لكن لم ينجح ولن نسكت الم يتم تهديد قطر بطردها من مجلس التعاون الخليجي عندما كانت ’الجزيرة‘ تنتقد السعودية؟ عندما يُسكت عن الحرب السعودية على اليمن يعني أن هناك شرعية لشن أي حرب في العالم العربي والإسلامي الشعب اليمني شعب مظلوم تجاوز بمظلوميته الشعب الفلسطيني واليوم لا يوجد مظلومية كمظلومية الشعب اليمني."

وأضاف نصرالله: "أشرف شيء قمت به في حياتي هو الخطاب الذي القيته في اليوم الثاني من الحرب السعودية على اليمن وقوفنا ضد العدوان على اليمن هو جريمتنا التي نفتخر فيها، من يريد أن يسكت فليسكت لكن نحن في كل الاعتبارات والموازين وحتى بالمصلحة الوطنية اللبنانية لم يكن من الممكن أن نسكت عن الجرائم التي ترتكبها السعودية في اليمن ولن نسكت وسنكمل."

وأردف الأمين العام لحزب الله بالقول: "وزير الخارجية اللبناني جبران باسيل مظلوم، وهو دان ما تعرضت له السفارة السعودية في طهران، الكلام عن أن حزب الله يسيطر على الدولة اللبنانية نكتة وهناك أحزاب تأثيرها في قرار الحكومة أكبر منا، فتحت معركة في لبنان حول العروبة والانتماء العربي والقضايا العربية والهوية العربية، ولكن الآن شعرتم بهذا التهديد؟"

نشر