اليمن: سلسلة الهجمات الانتحارية بعدن تستمر.. تفجير حزام ناسف يقتل خمسة متطوعين في الجيش

الشرق الأوسط
نشر
اليمن: سلسلة الهجمات الانتحارية بعدن تستمر.. تفجير حزام ناسف يقتل خمسة متطوعين في الجيش
صورة أرشيفية لمجندين عسكريين يمنيين.

صنعاء، اليمن (CNN) -- قُتل ما لا يقل عن خمسة مجندين عسكريين وجرح سبعة آخرين كانوا في طريقهم إلى قاعدة عسكرية في عدن، عندما فجر انتحاري حزامه الناسف خارج مكتب حكومي لتجنيد عناصر الأمن عند نقطة تفتيش، وفقا لثلاثة من كبار مسؤولي الأمن في عدن.

ويستمر صراع السلطة على عدن بين تنظيم "داعش" وتنظيم "القاعدة في شبه الجزيرة العربية" إذ تفرض الجماعتان الإرهابيتان سيطرتهما على نقاط التفتيش في المدينة. وتحاول الحكومة اليمنية تجنيد وتدريب المزيد من المتطوعين لاستعادة السيطرة على المناطق الخاضعة لسيطرة الجماعات المسلحة.

اقرأ.. بدء سريان "وقف الأعمال العدائية" في اليمن.. والتحالف العربي: ملتزمون بالاتفاق ونحتفظ بحق الرد

ويُذكر أن استهدف تفجير انتحاري بسيارة مفخخة قصر الرئيس اليمني في عدن ما أسفر عن مقتل 11 من قوات الأمن، في يناير/ كانون الثاني الماضي، والذي تبنى "داعش" مسؤوليته، في حين استهدف تفجير انتحاري آخر نُفّذ أيضا بسيارة مفخخة منزل مدير الأمن في عدن، العميد شلال شائع، ما أسفر عن سقوط العشرات من القتلى وإصابة عشرات آخرين خلال ذات الشهر.

أيضا.. القاعدة في اليمن تتبنى تفجير سيارة مفخخة استهدفت مقر السفير الإيراني بصنعاء

كما يُشار إلى مصرع أكثر من 100 شخص خلال يومين إثر الاشتباكات المستمرة في محافظة حجة بشمال اليمن، حسبما أكد ثلاثة مسؤولين أمنيين في شمال اليمن لشبكة CNN، في ديسمبر/ كانون الماضي، ومقتل أربعة أشخاص على الأقل وإصابة عشرة آخرين عندما أصابت "قذيفة" مجهولة المنشأ مستشفى تدعمه منظمة "أطباء بلا حدود" في شمال اليمن، في يناير/ كانون الثاني.

نشر