وزير خارجية السعودية: الدعم العسكري للمعارضة السورية المعتدلة قائم ومستمر.. وآمال السوريين ببناء دولة دون الأسد ستحقق

الشرق الأوسط
نشر
مع تقدم المعارضة شمالا وجنوبا: بشار الأسد.. من الوراثة إلى الثورة

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)— أكد وزير الخارجية السعودي، عادل الجبير، على أن الدعم العسكري للمعارضة السورية المعتدلة ما زال قائما ومستمرا، وذلك في مؤتمر صحفي جمعه مع الممثلة العليا للشؤون الخارجية في الاتحاد الأوروبي، فيدريكا مورغيني في جدة بالسعودية، الاثنين.

اقرأ: (برلماني روسي: على دمشق مناشدة الأمم المتحدة إذا أرسلت السعودية قوات إلى سوريا)

وقال الجبير: "هناك تطابق في وجهات النظر بيننا والاتحاد الأوروبي فيما يخص سوريا والعراق واليمن وليبيا.. يصعب فرض قرار دولي بشكل كامل فيما يخص الأزمة السورية، فهناك دول ترفض وأخرى تماطل ودول لا تولي الأمر اهتماما."

أيضا: (إيران: سياسات السعودية دفنت في سوريا.. وبعض دول الجوار تعتقد أن التطرف أداة لممارسة اللعب)

وتابع الجبير: "هناك إجماع دولي على أن يكون الحل السياسي في سوريا مبني على مبادئ إعلان جنيف1 وقرار مجلس الأمن رقم 2254،" لافتا إلى أن "الدعم العسكري للمعارضة السورية المعتدلة قائم ومستمر."

(كيري من السعودية: تراجع أعمال العنف في سوريا بنسبة 80 إلى 90%)

وأضاف الجبير: "الأسد لم يكن جادا حيال وقف القتال وادخال المساعدات الإنسانية، ولا نراه جادا فيما يتعلق بالبدء بالعملية الانتقالية، ندعم مطالبات الهيئة العليا للمفاوضات، المتمثلة باتخاذ موقف أقوى تجاه الأسد وإلزامه بالاستجابة للمطالبات الدولية.. آمال وتطلعات الأشقاء السوريين في بناء دولة جديدة لا تشمل الأسد ستتحقق بإذن الله."

نشر