الصحفي البريطاني الرهينة كانتلي في فيديو جديد لـ"داعش" تظهر فيه جامعة الموصل بالعراق وراءه

الصحفي البريطاني الرهينة كانتلي يظهر في فيديو جديد لـ"داعش"

الشرق الأوسط
آخر تحديث الأربعاء, 13 يوليو/تموز 2016; 04:11 (GMT +0400).
الصحفي البريطاني الرهينة كانتلي في فيديو جديد لـ"داعش" تظهر فيه جامعة الموصل بالعراق وراءه

صورة أرشيفية لإحدى لقطات مقاطع الفيديو التي بثها تنظيم "داعش" يظهر فيها الصحفي البريطاني المحتجز، جون كانتلي

أتلانتا، الولايات المتحدة الأمريكية (CNN)-- ظهر الصحفي البريطاني المحتجز لدى تنظيم "داعش،" جون كانتلي، في مقطع فيديو جديد، الثلاثاء، يتحدث فيه عن الغارات الجوية التي نفذتها طائرات التحالف الدولي ضد التنظيم على جامعة الموصل بالعراق، في مارس/ آذار الماضي وقتلت عددا من مسلحي "داعش".

ويظهر كانتلي في الفيديو الذي يحمل تاريخ 12 يوليو/ تموز من هذا العام، ووراءه موقع جامعة الموصل، ويُظهر كانتلي أيضا موقع حي دُمر إثر قصف قوات التحالف حسبما يزعم، وفي لقطة أخرى يظهر تسوق الناس في مهرجان للاحتفال بعيد الفطر، الذي يبدو أنه صُور في وقت سابق إذ كان أول أيام العيد في السادس من الشهر الجاري.

ولا يمكن لشبكة CNN التأكد من مصداقية مقطع الفيديو الجديد، الذي يُظهر كانتلي وهو يرتدي صميصا رماديا وبنطالا أسودا، وفي أول فيديو ظهر فيه أوضح كانتلي أن "داعش" أرغمه على تسجيل رسالة التنظيم.

اقرأ.. الجيش العراقي: غارات جوية قتلت مسلحين من "داعش" في جامعة الموصل

ويُذكر أنه في مارس/ آذار الماضي، أعلن الجيش العراقي استهداف "غارات جوية دولية" لمجموعة رئيسية من عناصر "داعش" في مواقع مختلفة من مدينة الموصل، بما في ذلك جامعة الموصل، الذي أكد الجيش خلوّها من أي طلاب عند قصفها، وقالت السلطات العراقية حينها إن التنظيم استخدم مباني الجامعة لأغراض التدريب.

وأكدت شبكة CNN وقوع الغارات الجوية من مصدرين آخرين: شخص داخل جامعة الموصل وأثيل النجيفي، المحافظ السابق لمحافظة نينوى، التي تقع في الموصل. وقال النجيفي، الذي يحافظ على شبكة من الاتصالات مع وحدات مسلحة موالية له داخل الموصل، إن الغارات قتلت 17 من كبار مقاتلي "داعش" وعددا من القادة المحليين، ووصف الهجوم بأنه "ضربة قوية" للجماعة الإرهابية.

ويُذكر أن كانتلي اختُطف من قبل "داعش" في نوفمبر/ تشرين الثاني 2012 إلى جانب الصحفي الأمريكي، جيمس فولي، الذي ظهر في فيديو لـ"داعش" في سبتمبر/ أيلول من ذات العام أظهر قيام التنظيم بقطع رأسه.

قد يهمك.. الصحفي البريطاني كانتلي يظهر بأحدث فيديو لـ"داعش" ويقول إنه الأخير في السلسة

ترحب شبكة CNN بالنقاش الحيوي والمفيد، وكي لا نضطر في موقع CNN بالعربية إلى مراجعة التعليقات قبل نشرها. ننصحك بمراجعة إرشادات الاستخدام للتعرف إليها جيداً. وللعلم فان جميع مشاركاتك يمكن استخدامها، مع اسمك وصورتك، استنادا إلى سياسة الخصوصية بما يتوافق مع شروط استخدام الموقع.

الآراء الواردة أدناه لا تعبر عن رأي موقع CNN بالعربية، بل تعكس وجهات نظر أصحابها فقط.

{"author":"","branding_ad":"MiddleEast_Branding","friendly_name":"الصحفي البريطاني الرهينة كانتلي في فيديو جديد لـداعش تظهر فيه جامعة الموصل بالعراق وراءه","full_gallery":"FALSE","publish_date":"2016/07/13","rs_flag":"prod","section":["middle_east",""],"template_type":"adbp:content",}