بعد تصريحه بـ"التقدم السريع وانهيار داعش".. بالصور: العبادي خلال استعراض "التحرير والنصر للقوات المسلحة العراقية"

الشرق الأوسط
نشر
بعد تصريحه بـ"التقدم السريع وانهيار داعش".. بالصور: العبادي خلال استعراض "التحرير والنصر للقوات المسلحة العراقية"
5/5بعد تصريحه بـ"التقدم السريع وانهيار داعش".. بالصور: العبادي خلال استعراض "التحرير والنصر للقوات المسلحة العراقية"

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)-- حضر رئيس الوزراء العراقي، حيدر العبادي، الثلاثاء، استعراضا عسكريا لُقب باستعراض "التحرير والنصر للقوات المسلحة"، حسبما جاء على صفحة العبادي الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك."

ويأتي هذا الاستعراض بعد يومين من إصدار العبادي بيانا جاء فيه: "قواتنا البطلة تحقق تقدما سريعا في عملية تحرير الموصل وداعش ينهار وبلغت أعداد قتلاه عدة مئات في القيارة، إضافة إلى مئات القتلى في قاطع الفلوجة وقتل نحو ألف إرهابي منهم بعملية تدمير رتل داعش خلال هروبهم نحو صحراء الأنبا، وهذا يمثل ردا رادعا وقويا لصالح الضحايا وانتقاما من داعش بعد الجريمة الإرهابية الجبانة في تفجيرات الكرادة،" حسبما نشر موقع مكتبه الإعلامي.

اقرأ.. العبادي بعد تفجير الكرادة: "سنذيق الإرهابيين الذل والهوان ونكتب بدماء الشهداء شارة النصر الإلهي القريب"

ويُذكر أن العاصمة بغداد شهدت ثلاثة تفجيرات انتحارية خلال الأسبوعين الماضيين، إذ قتل ثلاثة أشخاص وأصيب 15 آخرين، الأربعاء الماضي، في انفجار سيارة مفخخة في حي الشعب، وتبنى تنظيم "داعش" مسؤوليته، كما قتل ستة أشخاص على الأقل وأصيب 25 آخرون إثر انفجار سيارة مفخخة، صباح الثلاثاء، في سوق للخضار في حي الراشيدية الذي تقطنه غالبية شيعية شمال بغداد، ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن التفجير حتى لحظة إعداد هذا التقرير.

أيضا.. بعد يوم من تفجير الراشيدية.. مصادر لـCNN: مقتل 3 بانفجار سيارة مفخخة ببغداد.. وداعش يتبنى: "السيف العراقي" نفذ العملية

ويُشار إلى أن بغداد شهدت انفجارا، الأسبوع الماضي، في حي الكرادة، الذي تقطنه غالبية شيعية أيضا وسط العاصمة وأسفر عن مقتل 250 شخصا وإصابة 200 آخرين وتبناه "داعش"، ويُعد الأكثر دموية في الدولة منذ غزو الولايات المتحدة للعراق في عام 2003.

نشر