نصائح بسيطة لجعل حلويات رمضان "المحببة" صحية وخفيفة

صحة
نشر
نصائح بسيطة لجعل حلويات رمضان "المحببة" صحية وخفيفة
5/5نصائح بسيطة لجعل حلويات رمضان "المحببة" صحية وخفيفة

تنصح هناء حسين من "Kcal" بتزيين سلطة الفاكهة بكراميل التمر، والذي يصنع من خلال خلط التمر وحليب اللوز بالخلّاط، ومن ثمّ إضافة الفانيلا حسب الرغبة، وتحريك المزيج على النار حتى يصبح كثيفاً مثل الكراميل.

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)-- تزين الحلويات العربية موائد الإفطار خلال شهر رمضان، ويعجز الكثيرٌ من الصائمين عن مقاومتها، ليجدوا أنفسهم بعد تناولها مثقلين بمشاعر التخمة والذنب.    

لكن، هذا لا يعني مقاطعة الحلويات الرمضانية، فهناك سبل صحية ولذيذة لإعدادها.

وفي حديث لـ CNN مع هناء حسين، مديرة تطوير المنتجات من شركة "Kcal" المختصّة بالغذاء الصحي، قالت: "لا بأس بتناول الحلويات الرمضانية المعدّة بالطرق التقليدية، إلا أنه يجب تقليل حجم الحصّة، والاكتفاء بقطعة واحدة".

هل أنت عطشان؟ 

وتؤكّد حسين أن العديد من الأشخاص يشعرون برغبة مفرطة في تناول السكريات بعد الصيام لأن الدماغ لا يفرّق غالباً بين إشارات العطش والجوع، فتجد كثيرين يحاولون إشباع رغبتهم بتناول الحلويات، بينما ما يحتاجون إليه حقاً هو شرب الماء.

قد يهمك أيضاً: شاهد أشهر الحلويات الرمضانية العربية

وعن حجم الحصّة المناسب، يقول الشيف جون لطيف من شركة "The Right Bite" المختّصة بالغذاء الصحي، إن حجم حصة الحلويات لا يجب أن تتجاوز مساحة راحة اليد، أي أن لا يزيد وزنها عن 150 غراماً. وتنصح حسين أن لا يتجاوز عدد السعرات الحرارية في حصة الحلويات الواحدة 200 سعرة حرارية.

وجمعنا لكم فيما يلي نصائح لتحضير الحلويات الرمضانية المشهورة بطرق صحية أكثر:

القطائف: لدى تحضير القطايف، تنصح حسين باستبدال حشوة القشطة بالجوز. ويشير الشيف جون إلى أهمية تقليل كميّة حشوة الجوز، وتحليتها بسكّر أقل. وعن مقادير عجينة القطايف، ينصح الشيف باستخدام الحليب الخالي من الدسم، وخَبز القطايف في الفرن أو في المقلاة بدلاً من قليها، واستبدال القطر بالعسل أو شراب الصبار المركز.

المعمول: يستخدم الشيف السكّر البني في عجينة المعمول، ولكنه يضيف حفنة من السكّر الأبيض لتجنّب جعل لون العجينة غامقاً جداً، ويستبدل الزبدة بالمارغرين النباتي غير المهدرج. وينصح الشيف بجعل حجم قطعة المعمول الواحدة نصف حجم القطعة العادية التي تباع في السوق.

قد يهمك أيضاً: "تاج الملوك" و"شعيبيات" و"حلاوة الجبن".. أطيب المأكولات وحلويات الشام الرمضانية

الكنافة: لصناعة شعيرية الكنافة، يستخدم الشيف مزيجاً من الطحين الأبيض والبني، ويستخدم السكّر البنيّ بدلاً من الأبيض. أما للحشوة، فيستخدم الجبنة العكاوي قليلة الدسم وقليلة الملح، مع الحرص على  نقعها بالماء لست ساعات. ولتحضير القطر، يستخدم السكر البني بدلاً من السكر الأبيض، مع إضافة ماء الزهر وماء الورد.

البسبوسة (النمورة): ينصح الشيف باستخدام اللبن قليل الدسم بدلاً من اللبن كامل الدسم في صناعة البسبوسة، وتحليتها ببشراب الصبار المركز.

قد يهمك أيضاً: هل يمكن لمرضى السكري الصوم؟

المهلبية: يستخدم الشيف الحليب منزوع الدسم والسكّر البني في صناعة المهلبية، ويستخدم نصف كمية السكّر التي تستخدم في صناعة المهلبية عادة، خصوصاً وأن إضافة ماء الورد أو ماء الزهر تضفي مذاقاً حلواً.

سلطة الفاكهة: تنصح حسين بسلطة الفاكهة المزيّنة بكراميل التمر، والذي يصنع من خلال خلط التمر وحليب اللوز بالخلّاط، ومن ثمّ إضافة الفانيلا حسب الرغبة، وتحريك المزيج على النار حتى يصبح كثيفاً مثل الكراميل.

نشر