كيف يعيش الأشخاص الذين يعانون من مرض فقدان الشهية؟

صحة
نشر
صور للحياة داخل أحد مركز تأهيل متخصص بمساعدة المصابين بمرض فقدان الشهية
7/7صور للحياة داخل أحد مركز تأهيل متخصص بمساعدة المصابين بمرض فقدان الشهية

كايا وناتاليا تحتضنان بعضهما في آخر يوم لهما في المركز، كايا شعرت بالقلق تجاه العودة للحياة الطبيعية، التي تخلو من الوجبات اليومية والعلاج الدائم.

أتلانتا، الولايات المتحدة الأمريكية (CNN)-- في الريف الجنوبي في بولندا يقع منزل أصفر اللون يبدو في الوهلة الأولى كمنزل للدمى، لكن الحياة في الداخل بعيدة عن الخيال.

فهذا المنزل الواقع في قرية "مالاوا" هو مركز يوفر مأوى لمجموعة من الشابات اللواتي يواجهن مرض فقدان الشهية كل يوم، ويعاني المصابون بالمرض من رفض تناول الطعام، مما يسبب نقصاً هائلاً في الوزن والطاقة اليومية التي يستمدها الجسم من الطعام.

تمكنت المصورة ماري هالد من توثيق لقطات تجسّد الحياة اليومية لهؤلاء الشابات في المنزل الذي يدعى "Drzewo Zycia" أو "شجرة الحياة".

(شاهدوا صورها في المعرض أعلاه) 

وصف الصور 

الصورة 1: بدأت الصداقة بين كارولينا وكايا مباشرة بعد التقائهما بمركز "شجرة الحياة".

الصورة 2: آنيا تشارك غرفتها مع فتاتين، وتقول: "لم تكن لدي أدنى فكرة بأن صور عارضات الأزياء في المجلات يتم تعديلها بالفوتوشوب، أو أن مشاهير هوليوود يخضعون عادة لعمليات تجميلية."

03:02
ناجية من مرض فقدان الشهية: "هكذا أنقذ السيرك حياتي"

الصورة 3: أغاتا ترتاح على العشب، وعبّرت عن شعورها بالقلق تجاه تحسّن صحتها والتركيز على تحقيق أهدافها في الحياة، ترغب بأن تصبح مصوّرة، وأن تتمكن من حضور حفل للمغنية "أديل".

الصورة 4: "داخل روحي هناك ظل أسميه (آنا)"، تقول كايا، مشيرة إلى مرض "anorexia" أي مرض فقدان الشهية.

هل تشعر بفقدان الشهية والأرق؟ السبب "اضطراب العاطفة الموسمي"​

الصورة 5: كارولينا وكايا تستلقيان سوياً لتقرآ مجلة.

الصورة 6: كارولينا تجلس بحديقة المركز محتضنة دميتها، استعمال الهواتف الخلوية مسموح لساعتين فقط على مدار الأسبوع، وهي مشتاقة لعائلتها وحبيبها.

الصورة 7: كايا وناتاليا تحضنان بعضهما في آخر يوم لهما في المركز، كايا شعرت بالقلق بشأن العودة للحياة الطبيعية، التي تخلو من الوجبات اليومية والعلاج الدائم.

هذا ما يحصل لجسمك عندما تنام نهاراً وتسهر ليلاً​

نشر