هل تعرف ما هي "الهندسة السائلة" لبناء المنازل من المياه؟

تكنولوجيا
نشر
هل تعرف ما هي "الهندسة السائلة" لبناء المنازل من المياه؟
5/5هل تعرف ما هي "الهندسة السائلة" لبناء المنازل من المياه؟

ورغم أن المنزل النموذجي يعتبر صغيراً للعيش به، إلا أنه يعرض مفاهيم "الهندسة السائلة" التي عمل غوتاي على تطويرها في أبحاث وكتب كثيرة.

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) -- هل تخيلت يوماً أن تبني منزلاً من الماء؟ لا تستغرب الفكرة، إذ هذا ما فعله المهندس المعماري المجري ماتياس غوتاي، الذي يعتقد أن الماء هي المادة المثالية للحفاظ على درجة حرارة مريحة داخل المنزل. 

قد يعجبك أيضا.. حافلات ذاتية القيادة تجوب الشوارع.. هل وصلنا إلى المستقبل الذكي؟

ورغم أن تصميم غوتاي لا يستغني عن استخدام مواد البناء التقليدية مثل الطوب والاسمنت والجص، إلا أن نظامه المبدع يطرح فكرة جديدة كلياً في عالم الهندسة.

وقد قام غوتاي وصديقه ميلان بيرينيي ببناء منزل نموذجي في مسقط رأسه في كيسكيميت، جنوب بودابست، بعد عدة سنوات من الأبحاث والاختبارات والتطوير.

​قد يهمك أيضا.. مصعد يتحرك بجميع الاتجاهات ويخرج من المبنى إلى الشارع!

وشيد غوتاي المنزل بمساعدة منحة من الاتحاد الأوروبي، ليعرض من خلاله مفاهيم "الهندسة السائلة" التي عمل على تطويرها في أبحاث وكتب كثيرة.

وتشكل هيكل المنزل الخارجي لوحات حديدية وزجاجية، بصفائح مائية محصورة بين الطبقات، هدفها معادلة درجة الحرارة في جميع أنحاء المبنى. ويستطيع المنزل إعادة تدفئة نفسه، إذ تخزن مسبقاً الحرارة الساخنة الزائدة في أساسات البناء أو في وحدات تخزين الخارجية، لتعود وتدفئ الجدران عندما تنخفض درجة الحرارة الخارجية.

​وأيضا.. منازل للطيور في شوارع أمستردام تقدم "واي فاي" مقابل تقليل التلوث

كما يمكن أيضاُ تعديل درجة حرارة المنزل الداخلية من خلال استخدام نظام مراقبة يشبه نظام التدفئة المركزية، ما يولد نظاماً فعالاً ومستداماً جداً، يسمح للمنزل بإنتاج طاقته الخاصة ليصبح أكثر استقلالية عن موردي الطاقة، ما يقلل أيضاً من انبعاثات الكربون.

وقد طور غوتاي فكرته هذه أثناء دراسته هندسة العمارة المستدامة في جامعة طوكيو في العام 2003، وزيارته لحمامات هواء طلق ساخنة، إذ أنه رغم سقوط الثلوج خارج بركة السباحة، لم يشعر غوتاي إلا بالدفء داخل الحوض، ما دفعه لإدراك أهمية درجة حرارة سطح المياه واستخدامها المفيد والمحتمل في الهندسة المعمارية.

شاهد أيضا.. ملاجئ الحرب العالمية الثانية تزود أسواق لندن بالخضروات!

تعرّفوا أكثر إلى منزل غوتاي المائي التجريبي، في معرض الصور أعلاه:

نشر