العالم يصبح بين يديك بتصاميم هذا الفنان "الدقيق"

ستايل
نشر
العالم يصبح بين يديك بتصاميم هذا الفنان "الدقيق"
9/9العالم يصبح بين يديك بتصاميم هذا الفنان "الدقيق"

ويكرّم سيموندز في أحدث أعماله العمارة الإسلامية، كما تعرض مجموعته في مهرجان الفنون الإسلامية بالشارقة في الإمارات العربية المتحدة.

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) -- منذ أكثر من عقدين، كرّس النحّاس ماثيو سيموندز أعماله الفنية لإعادة صنع التاريخ.. على شكل مصغر!

قد يعجبك أيضا.. خمس سيارات فاخرة تجنب منافستها على الطرقات في 2017

من المباني الدينية القديمة إلى نظام فنغ شوي الصيني، يجد سيموندز الإلهام من دراساته الواسعة للثقافات المختلفة والعصور المتفاوتة، ويستثمره في مساحته الفنية المقتصرة على الصخور الصلبة.

ويعمل سيموندز لأسابيع متتالية وهو ينحت بدقة التصاميم الداخلية المستوحاة من بعض أشهر المعالم التاريخية، داخل قطع من الحجر الجيري والرخام الصغيرة.

قد يهمك أيضا.. عندما تتحول كرات الثلج الزجاجية إلى فن بعالم مصغّر

ويشرح سيموندز أنه في أعماله، لا ينحت مبنى معين بالتحديد وإنما ينظر إلى صيحات الهندسة المعمارية المنتشرة في كل حقبة من الزمن، ومن ثم يعيد توظيفها داخل منحوتة "قزمية" جديدة. 

وتستقطب أعمال سيمودز المتنوعة العديد من العملاء والمهتمين العالميين، إذ تمتد اهتماماته من الشرق والغرب وعبر عدة تواريخ وثقافات. فأحدث أعماله مثلاً، تكرّم العمارة الإسلامية، وتعرض في مهرجان الفنون الإسلامية بالشارقة في الإمارات العربية المتحدة.

وأيضا.. تحت سطح الأرض؟ شاهد هذه الروائع الهندسية من لبنان لأفغانستان

وتتعرّفوا أكثر إلى أعمال سيمودز في معرض الصور أعلاه:

نشر