هل تسكن في هذا البرج الملتوي الآكل للكربون؟

ستايل
نشر
هل تسكن في هذا البرج الملتوي الآكل للكربون؟
4/4هل تسكن في هذا البرج الملتوي الآكل للكربون؟

وصمم المبنى ليبدو في شكله كحبل حمض النووي، ويرمز في تصميمه إلى الحياة والديناميكية. كما يوفر عدة ابتكارات للحد من استهلاك الطاقة، مثل تصميمه الذي يعتمد على استخدام الإضاءة والتهوية الطبيعية والتهوية، ونظام إعادة تدوير مياه الأمطار والألواح الشمسية على السطح.

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) -- يطمح المهندس المعماري الباريسي فينسنت كاليبو بأن يصمم أبنية مختلفة وغير اعتيادية مقارنة بتلك التي تملأ شوارع العالم، إذ يعتمد رؤيا طموحة، لخلق حضارة موفرة للطاقة وممتصة للكربون، بهدف مكافحة ظاهرة الاحتباس الحراري.

قد يعجبك أيضا.. "دايموند تاور" في جدة و"كايان" في دبي.. شاهد أبرز الأبراج الملتوية

يقول كاليبو إنه يريد أن أعطي أملاً أن غداً سيكون أفضل، ولذا فإنه يعمل حالياً على أحد مشاريعه الصديقة للبيئة في العاصمة التايوانية تايبيه، تحت اسم تاو تشو يين يوان، أي "مهرب تاو تشو." ومن المقرر أن يكتمل المجمع السكني في سبتمبر/أيلول المقبل، وأن يكون مغطى بـ23 ألف شجرة ونبتة.

وفي حين أن كاليبو يشبه المبنى بالغابات الحضرية، إلا أن المبنى صمم ليبدو في شكله كحبل حمض النووي ويلتف 90 درجة من قاعدته إلى أعلاه.

قد يهمك أيضا.. أجملها في دبي.. المنازل العائمة تجتاح بحار العالم

ومن المقرر أن تمتص النباتات التي تغطي المجمع، 130 طن من انبعاثات ثاني أكسيد الكربون سنوياً أي ما يعادل حوالي انبعاثات 27 سيارة.

ورغم أن تايوان لوحدها أنتجت أكثر من 250 مليون طن من ثاني أكسيد الكربون في العام 2014، وفقاً لوكالة الطاقة الدولية، إلا أن كاليبو يعتقد أن خطوته الصغيرة هذه هي أشبه بقفزة كبيرة للتصدي للاحتباس الحراري.

وأيضا.. العالم يصبح بين يديك بتصاميم هذا الفنان "الدقيق"

ويوفر المجمع السكني الذي يعلو 21 طابقاً عدة طرق تساعد السكان على الحد من استهلاك الطاقة، مثل تصميمه الذي يعتمد على استخدام الإضاءة والتهوية الطبيعية، ونظام إعادة تدوير مياه الأمطار والألواح الشمسية على السطح.

وتتعرّفوا أكثر إلى مشروع كاليبو الصديق للبيئة، في معرض الصور أعلاه:

شاهد أيضا.. موضة جديدة بعالم الهندسة.. منازل صديقة للقطط

نشر