محمد صلاح مع "صاروخ برازيلي" بمجلة GQ ومقارنته مع أبوتريكة.. عمرو أديب: يحلها مع أم مكة

ستايل
نشر
محمد صلاح مع "صاروخ برازيلي" بمجلة GQ ومقارنته مع أبوتريكة.. عمرو أديب: يحلها مع أم مكة

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)—نشر اللاعب المصري ونجم نادي ليفربول الإنجليزي، محمد صلاح، صورا له مع عارضة أزياء برازيلية على غلاف مجلة GQ الأمر الذي أثار تفاعلا واسعا على مواقع التواصل الاجتماعي.

الإعلامي المصري، عمرو أديب تناول الموضوع في البرنامج الذي يقدمه على قناة MBC واصفا عارضة الأزياء بـ"الصاروخ البرازيلي" ومهاجما من يوجه انتقادات لمحمد صلاح بظهوره معه عارضات أزياء وشخصيات عالمية وحضور حفلات يتخللها مشروبات كحولية ومن يقارنه مع اللاعب المصري محمد أبو تريكة.

وقال أديب: "انقلبت الدنيا أن فخر العرب محمد صلاح أتصور مع صاروخ برازيلي وطبعا انتو عارفين طبيعي في الكورة لازم نبقى مع البرازيل علاقتنا جيدة جدا، المودل البرازيلية دي ست عندها 38 سنة أتصور صلاح معاها، أنا بس عاوز أقول لحضراتكو حاجة أن صلاح بعيش في مجتمع آخر، صلاح مش عايش في مصر يا جماعة، يعني مثلا ناس يقولك ايه: ده موجود في حفلة فيها شرب هي المجتمع بره فيه شرب كانت حضناه، ده موضوع بقى يحله هو وأم مكة دخ موضوع جانبي.."

وأضاف أديب: "ده رجل عالمي يعني أقصد متجيش تقف على أنها حضناه وعلى فكرة الست دي حضنت أربعة غيره ولم تكن أحضانا جيدة يعني فده أكثر الاحضان احتراما طبعا الناس  بقى دخلت ومكنش العشم يا فخر العرب ودخلنا بموضوع حساس جدا أن نحن نقارن بينه وبين أبوتركية، أبوتريكة وضع ومحمد صلاح وضع يعني مع احترامي لأبوتريكة لاعب عظيم وكل حاجة إنما الراجل ده عالمي عايش بره يعني عايش في منظومة أخرى.."

نشر