كشف النقاب عن خطط أكبر ناطحة سحاب "كهربائية بالكامل" في نيويورك

ستايل
نشر
4 دقائق قراءة

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)-- كشفت الشركة المصرفية الأمريكية العملاقة "JPMorgan Chase" عن خططٍ لمقرها العالمي الجديد، عبارة عن ناطحة سحاب تتكوّن من 60 طابقًا، وتعمل بالطاقة المتجددة بالكامل.

ومن المقرّر أن يكتمل البرج، الذي يبلغ ارتفاعه 1،388 قدمًا (حوالي 423 مترًا)، في عام 2025، وسيصبح أكبر مبنى "كهربائي بالكامل" في مدينة نيويورك الأمريكية، وفقًا لشركة "Foster + Partners" المعمارية وراء التصميم.

وأظهرت سلسلة من الصور التخيلية الرقمية التي صدرت الأسبوع الماضي الشكل المتدرّج للبرج وهو يرتفع فوق وسط منطقة مانهاتن الأمريكية.

كشف النقاب عن خطط أكبر ناطحة سحاب "كهربائية بالكامل" في نيويورك
صورة رقمية تخيلية لناطحة السحاب المستقبلية في نيويورك. , plain_textCredit: Foster+Partners

وفي بيان صحفي مشترك، أشارت شركتا "JPMorgan Chase" و "Foster + Partners" إلى أن ناطحة السحاب ستحقق "صافي انبعاثات تشغيلية صفرية" باستخدام الطاقة من محطة طاقة كهرومائية حكومية بشكلٍ جزئي.

وتتضمن ميزات التصميم الأخرى الموفّرة للطاقة على نوافذ زجاجية ثلاثية الطبقات، وأنظمة لتخزين المياه، وإعادة استخدامها، والتي يمكن أن تقلّل من الاستخدام بنسبة 40%.

كشف النقاب عن خطط أكبر ناطحة سحاب "كهربائية بالكامل" في نيويورك
من المتوقع أن يتضمن التصميم على أكثر من ضعف المساحة الخارجية في المستوى الأرضي مقارنًة بالمبنى الذي سبقه في الموقع. , plain_textCredit: Foster+Partners

وسيستفيد البرج أيضًا من "تقنية بناء ذكية"عبر استخدام أجهزة استشعار لمراقبة استهلاك الطاقة، وتقليله.

وبدأت أعمال البناء بالفعل في الموقع الذي كان يحتضن في السابق مبنى "Union Carbide" الذي بلغ ارتفاعه 708 أقدام (حوالي 216 مترًا).

كشف النقاب عن خطط أكبر ناطحة سحاب "كهربائية بالكامل" في نيويورك
يُعد هذا المشروع جزءًا من عملية تحول أوسع نطاقًا في حي "ميدتاون إيست" في نيويورك. , plain_textCredit: Foster+Partners

ويقول المهندسون المعماريون إنه سيتم "إعادة تدوير وإعادة استخدام" 97% من مواد البناء من المبنى الذي سبق بناء البرج.

ويوفر التصميم الجديد أيضًا أكثر من ضعف المساحة الخارجية على مستوى الأرض في الموقع، مع وجود ساحة عامة، وأرصفة مُوسَّعة.

وفي بيان، قال مؤسس "Foster + Partners"، المهندس المعماري البريطاني الشهير، نورمان فوستر، إن البرج كان "معلمًا جديدًا يستجيب لموقعه التاريخي".

كشف النقاب عن خطط أكبر ناطحة سحاب "كهربائية بالكامل" في نيويورك
ردهة البرج الجديد. , plain_textCredit: Foster+Partners

ونُقل عنه قوله إن تصميم البرج الفريد "يرتقي إلى مستوى التحدي المتمثّل في احترام إيقاع بارك أفينيو، والشوارع المميزة المُحيطة به، مع استيعاب البنية التحتية الحيوية للنقل في المدينة".

وكُشف النقاب عن هذا التصميم بعد أشهر فقط من إصدار عمدة نيويورك السابق، بيل دي بلاسيو، قانونًا يُقيّد استخدام الوقود الأحفوري في جميع المباني السكنية والتجارية الجديدة اعتبارًا من العام المقبل.

ويتطلب التشريع تشييد جميع المباني الجديدة في المدينة لتكون كهربائية بالكامل بحلول عام 2027.

وفي الوقت ذاته، يدرس المشرّعون في نيويورك تطبيق قواعد جديدة على مستوى الولاية من خلال قانون مُقترح يُدعى قانون المباني الكهربائية بالكامل (All-Electric Buildings Act).

وتم تقديم مشروع القانون هذا في عام 2021 من قبل عضو مجلس الشيوخ في ولاية نيويورك، بريان كافانا، والعضوة في الجمعية، إميلي غالاغر، وهما يقولان إنه سيُخفّض انبعاثات الكربون في الولاية بمقدار ملايين الأطنان، مع ضمان وصول السكان من ذوي الدخل المنخفض إلى الطاقة بأسعار معقولة.

وبحسب مسؤولي المدينة، يأتي ما يُقدّر بنحو 70% من انبعاثات الغازات الدفيئة في نيويورك من المباني.

ووسط تقارير تُفيد بحدوث نزوح جماعي من مدينة نيويورك خلال الجائحة، يجدر بالذكر أن القدرة الاستيعابية للبرج الجديد تصل إلى 14 ألف موظف عبر مساحة تبلغ 2.5 مليون قدم مربع، أي أربعة أضعاف قدرة استيعاب مبنى "Union Carbide" القديم.

ويوفّر التصميم للقاطنين العديد من المرافق "الصحية"، بما في ذلك أنظمة تنقية الهواء، بالإضافة إلى مركز للصحة واللياقة البدنية، ومساحات داخلية خضراء، وتقنيات لا تتطلب اللمس.