منازل فاخرة..أيهما الأفضل أن تشتري عقارًا بـ"الميتافيرس" أو العالم الحقيقي؟

ستايل
نشر
7 دقائق قراءة

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)-- أصبح عالم "ميتافيرس"، وهو عدد متزايد من العوالم الافتراضية على الإنترنت، حيث يعيش المستخدمون ويلعبون، مرتعًا للمضاربات العقارية.

ويُراهِن المستثمرون على أنه جزء لا يتجزّأ من نقلة نوعية مُحتملة في كيفيّة استخدامنا للإنترنت، وبالتحديد نسخة لامركزية تُدعى "ويب 3".

ويرى مؤيدوها أنها ستُزيل سيطرة شركات التكنولوجيا الكبرى على الإنترنت، وتضع النفوذ، والخصوصية، والأمن بين يدي المستخدمين مرّة أخرى.

ووفقًا لما ذكرته شركة "ماكنزي" للاستشارات، استثمرت الشركات، وأصحاب رؤوس الأموال الاستثمارية، والأسهم الخاصة 120 مليار دولار في عالم "ميتافيرس" بين يناير/كانون الثاني، ومايو/أيار من عام 2022.

كيف أصبحت العوالم الافتراضية مرتعًا للمضاربة العقارية؟
أصبح عالم "ميتافيرس" مرتعًا للمضاربة العقارية. , plain_textCredit: courtesy Daniel Arsham/Everyrealm

وهذا أكبر من المبلغ المُستثمَر في عام 2021، والذي بلغ 57 مليار دولار.

ولكن واجهت قيمة العقارات تقلبات، وانخفضت أسعار الأراضي في منصات "ميتافيرس" الأربعة الرئيسية، وهي "The Sandbox"، و"Decentraland"، و"Cryptovoxels"، و "Somnium Space"، بنسبة تتراوح بين 59% و80% هذا العام، بحسب ما ذكره الرئيس التنفيذي، والمؤسس المشارك لشركة تحليلات عالم "ميتافيرس"، "WeMeta"، وينستون روبسون.

وأشار روبسون إلى أن المشاكل في اقتصاد العالم الحقيقي وسوق العملات المشفرة ساهمت في هذا التراجع.

ومع ذلك، فإن مهن بأكملها ستتعرض للزعزعة، من المهندسين المعماريين، والمصممين، إلى المطورين، ووكلاء العقارات، وذلك عند النظر إلى ما وراء الأرقام.

وتؤثّر مشاريعهم على العالم الحقيقي بالفعل.

بناء المستقبل

ودرس الرئيس التنفيذي لشركة "Voxel Architects"، جورج بيليكا، الهندسة المعمارية، والتصميم، وكان يعمل في مجال تصميم السيارات عند منحه بعض الأراضي بمنصة "Cryptovoxels".

وفي بداية الجائحة، استخدم بيليكا المنصة لبناء وكالة لبيع الرموز غير القابلة للاستبدال (NFT) للسيارات الرقمية التي صممها صديقه.

وبعد عامين، أصبح لدى بيليكا فريق مكوّن من 25 شخصًا يعملون بدوام كامل في عالم "ميتافيرس".

وقامت شركة "Voxel Architects"، ومقرّها البرتغال، بتصميم وبناء أكثر من 100 مشروع "ميتافيرس"، بحسب ما ذكره بيليكا، بما في ذلك صالات العرض لدار "سوذبي" للمزادات، ومساحات خاصة لأسابيع الموضة.

كيف أصبحت العوالم الافتراضية مرتعًا للمضاربة العقارية؟
دار "سوذبي" للمزادات التي صممتها شركة "Voxel Architects". , plain_textCredit: courtesy Voxel Architects

وفي البداية، قال بيليكا إن عملية تصميم المباني في "ميتافيرس" هي ذاتها في العالم الحقيقي.

ويتشاور المهندس المعماري، أو المصمم، مع العميل، ويرسم الاقتراحات، إما على الورق، أو باستخدام الحاسوب.

كيف أصبحت العوالم الافتراضية مرتعًا للمضاربة العقارية؟
صممت شركة "Voxel Architects" مساحة خاصة لأسبوع الموضة بعالم "ميتافيرس" في عام 2022., plain_textCredit: courtesy Voxel Architects

وبمجرّد الموافقة على التصميم، يتم تشكيله عبر النمذجة ثلاثية الأبعاد باستخدام برنامج تصميم تقليدي، ولكن بشكلٍ يتوافق مع مواصفات التصميم الخاصة بعالم "ميتافيرس" الذي سيكون فيه.

ويتقاضى الاستوديو الأجر بالساعة، ووصلت كلفة بعض المشاريع إلى مئات الآلاف من الدولارات.

طموحات

كيف أصبحت العوالم الافتراضية مرتعًا للمضاربة العقارية؟
ابتكرت شركة "LandVault" تجارب لعلامات تجارية مثل "ماستركارد". , plain_textCredit: courtesy LandVault

ويشتري البعض العقارات للاستخدام الترفيهي، بينما يحاول آخرون جني الإيرادات من أراضيهم.

ويبني البعض مساحات للبيع بالتجزئة، ويقوم آخرون بتأجير أراضيهم للعلامات التجارية التي تحاول الوصول إلى المستهلكين في "ميتافيرس".

وبحلول عام 2030، قد يكون للتجارة الإلكترونية في "ميتافيرس" تأثير على السوق بمقدار يصل إلى 2.6 تريليون دولار، وفقًا لما ذكرته "ماكنزي".

وتدّعي "LandVault" أنها أكبر مطوّر للأراضي في عالم "ميتافيرس"، إذ تسعى إلى تأجير أراضيها للعلامات التجارية، وتطوّر حملات مخصصة لهذا الأمر.

كيف أصبحت العوالم الافتراضية مرتعًا للمضاربة العقارية؟
عقار من تصميم استوديو "Six N. Five" من أجل مشروع "The Row" الخاص بشركة "Everyrealm". , plain_textCredit: courtesy Six N. Five/Everyrealm

ولكن يصرّ رئيسها التنفيذي، سام هوبر، عدم الإشارة إلى ذلك كإعلان، إذ قال: "في ويب 3... ليس للكلمة مكان في الواقع".

وكمثال، ذكر هوبر فكرة التسلّي بلعبة في عالم "ميتافيرس" داخل ميدان يحمل شعار "ماستركارد"، وأوضح: "لا يزال بإمكانك لعب لعبتك. وهذا ليس إعلانًا، وليس مزعجًا. بل أشبه بالحياة الحقيقية".

وأضاف هوبر أن "الإعلانات عبر الإنترنت متطفّلة، وتُعرِّض بيانات المستخدم للخطر، وما إلى ذلك. ولا يوجد مكان لذلك في ويب 3".

وكما هو الحال في العالم الحقيقي، يؤثّر الموقع على سعر الإيجار.

وقد يكون التواجد بمنطقة فيها إقبال كبير، أو بالقرب من لعبة محبوبة للغاية، أو بالقرب من إحدى الأصول الثمينة (مثل منزل أحد المشاهير) أمرًا مهمًا.

ولكن يؤكّد بعض الأشخاص ومنهم الرئيسة التنفيذية لشركة "Everyrealm" جانين يوريو أن للتصميم الجيد قيمة أيضَا.

وتلقّت شركة التطوير الخاصة بـ"ميتافيرس"، التي كانت تُعرف سابقًا باسم "Republic Realm"، تمويلًا بقيمة 66 مليون دولار حتّى الآن، وتحظى بدعم المشاهير، بما في ذلك المغني "ذا ويكيند"، وويل سميث، وباريس هيلتون.

وتصدّرت مشاريعها الفاخرة عناوين الأخبار.

كيف أصبحت العوالم الافتراضية مرتعًا للمضاربة العقارية؟
منزل من تصميم استوديو ألكسيس كريستودولو. , plain_textCredit: courtesy Alexis Christodoulou/Everyrealm

وفي نوفمبر/ تشرين الثاني من عام 2021، اشترت الشركة 792 طردًا من منصة "Sandbox" (يعادل ذلك 3 أميال مربعة تقريبًا) مقابل 4.3 مليون دولار، ولا يزال الأمر بمثابة عملية شراء قياسية.

ويُدعى أحدث مشروع للشركة "The Row"، وهو عبارة عن مجتمع يقتصر على المدعوين فقط، ويضم 30 منزلاً.

ودعت الشركة فنانين بما في ذلك دانيال أرشام، وميشا خان، وألكسيس كريستودولو للمساهمة في التصاميم.

وإلى جانب المباني الكلاسيكية الجديدة، والهياكل الناتئة العملاقة، توجد أشكال غريبة تُجسّد عمارة رقمية غير مقيّدة بقوانين الفيزياء.

وقالت يوريو: "سمحنا للفنانين حقًا بالتمتّع بحريّة التصرّف".

البحث عن الاستقرار

كيف أصبحت العوالم الافتراضية مرتعًا للمضاربة العقارية؟
اشترت شركة "Roar" في دبي مساحة خاصة بها في منصة "Decentraland". , plain_textCredit: Roar

وقد تعتمد قيم عقارات "ميتافيرس" على المدى الطويل أيضًا على ما إذا كان يقرر المستخدمون العمل واللعب فيها.

وتقوم الرئيسة التنفيذية لاستوديو التصميم "Roar" في دبي، بالافي دين، بذلك بالفعل بعد شرائها مساحة للشركة على منصة "Decentraland".

وأرادت دين عرض أعمال الشركة للعملاء، فاشترت 4 قطع من الأراضي مقابل 60 ألف دولار تقريبًا في يناير/كانون الثاني من عام 2022.

ونقلت دين بالفعل بعض عملياتها التجارية إلى "الميتافيرس"، مع استضافتها لاجتماعات العملاء في مكتب "Roar" الافتراضي.

وخلال الشهرين المقبلين، تُخطط دين لإجراء دورة تدريبيّة من غرفة الاجتماعات الخاصة بها في عالم "ميتافيرس".

وقالت يوريو: "من الصعب معرفة ما إذا ستكون العقارات داخلها (الميتافيرس) مستقرّة".

ومن الخارج، قد ينظر الكثيرون إلى آفاقها على المدى الطويل بالكثير من الحذر. وبطبيعة الحال، يشعر بعض الأشخاص الذين يعملون في هذه الصناعة المزدهرة بالتفاؤل.

وقال روبسون في رسالة عبر البريد الإلكتروني: "من الممكن جدًا أن تُشكّل العقارات في ميتافيرس استثمارًا مستقرًا في المستقبل".

واختصر هوبر عالم "ميتافيرس" بمزيج من صيحتين لا يمكن اعتبارهما مجرّد بدعة، وهما الألعاب، والـ"بلوك تشين".