كيف أصبح هذا المدوّن مليونيراً من خلال السفر حول العالم؟

سياحة
نشر
كيف أصبح هذا المدوّن مليونيراً من خلال السفر حول العالم؟
7/7كيف أصبح هذا المدوّن مليونيراً من خلال السفر حول العالم؟

وزار وارد 200 دولة خلال عقد واحد، وجدد جواز سفره خمس مرات خلال تلك الفترة.

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) -- رغم أن المدوّنين المحترفين الذين يتّخذون السفر عملاً بدوام كامل ينتشرون بكثافة، إلا أن الأشخاص الذين تمكّنوا من جمع ثروة من وراء أسلوب حياة مثل هذا نسبتهم قليلة جداً.

جوني وارد، 32 عاماً، هو من بين الأشخاص الذين تمكنوا من جني مليون دولار من خلال إشباع رغبته بالسفر واكتشاف العالم، وهو يمثل مجموعة صغيرة من مدوني السفر الذين يكسبون مئات آلاف الدولارات سنوياً من التدوين فقط. 

قد يهمك أيضاً:  هل تحلم بأن تكون مدوّن سفر مشهوراً؟ اتبع هذه النصائح من أشهر المدونين حول العالم

وبعد بضعة أسابيع، سيكمل وارد عقداً كاملاً من حياته قضاها في السفر حول العالم. ومن خلال توثيق رحلته على مدونة onestep4ward ، تمكّن من جذب عدد متزايد من جمهور المدونة، والتي حوّلها إلى مصدر دخل. وفي غضون الأعوام الثلاثة الأخيرة، جتى وارد أكثر من مليون دولار من خلال عمله كمسافر "بدوام كامل".

وفي العام 2006، تخرّج وارد من الجامعة وسافر إلى تايلاند، حيث عمل كمعلّم للغة الإنكليزية لفترة عام كامل، مقابل مبلغ زهيد من المال، بعدها سافر إلى أستراليا، حيث اكتشف موهبته في العمل في مجال المبيعات.

قد يهمك أيضاً: لنصائح السفر وإرشاداته.. إليك 5 من أبرز المدونات العربية المختصة بالسياحة

وبعد ادّخاره لبعض المال، استقال وارد من عمله، وبدأ مدوّنته الخاصة للسفر من حول العالم. ومع زيادة عدد متابعيه، بدأت مدونته بجذب الاهتمام، وسارع المعلنون تباعاً لعرض إعلاناتهم في مدوّنته. وبعد أربعة أعوام على تأسيس المدوّنة، أصبحت تعود على وارد بدخل شهري يتراوح ما بين ألفٍ وألفي دولار شهرياً.

يقول وارد إنه افتتح مواقع أخرى لتوسيع عمله، وبعد فترة أصبح يجني عشرات الآلاف من الدولارات شهرياً. 

قد يهمك أيضاً: هل أنت نباتي؟ إذا هذه "ألذ" المدن لإشباع رغبتك

واليوم، يدير وارد 250 موقعاً مختلفاً، إلى جانب شركة إعلامية. ومع أكثر من مائة ألف متابع على مواقع التواصل الاجتماعي، لم يعد وارد مضطراً لدفع أجرة إقامته في الفنادق، التي تسعى إلى جذبه للإقامة فيها والتحدث عن تجربته بذلك.

تعرّف إلى رحلات وارد من خلال الضغط على الصور في المعرض أعلاه: 

نشر