هل تعرف ما هي أغرب طلبات المشاهير في الفنادق؟

سياحة
نشر
هل تعرف ما هي أغرب طلبات المشاهير في الفنادق؟
6/6هل تعرف ما هي أغرب طلبات المشاهير في الفنادق؟

يستضيف فندق جراند حياة كان مارتينيز العديد من حفلات توزيع الجوائز خلال المهرجان.

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) -- هل فكرت يوماً بالأعمال "شبه المستحيلة" التي يقوم بها موظفو "الكونسيرج" في الفنادق للشخصيات المهمة؟ 

قد يعجبك أيضا.. مسجد الشيخ زايد ثاني أفضل معلم سياحي في العالم لعام 2017

كل عام، خلال فترة مهرجان كان السينمائي، يستعد هؤلاء لاستقبال أغرب وأصعب طلبات النزلاء في الفنادق الفاخرة.. فلا مكان لكلمة "مستحيل" في قاموسهم الواسع.

ولا شك بأن موظفي "الكونسيرج" قد شهدوا على أغرب الطلبات، لا سيما إذا كانوا ممن لديهم مفاتيح ذهبية معلقة بالجزء الأعلى سترتهم، إذ تعتبر هذه المفاتيح الذهبية الصغيرة، بمثابة دليل على انتمائهم لـ"لي كليف دور" أي الجمعية الدولية لنخبة رجال الكونسيرج.

قد يهمك أيضا.. أحواض استحمام بمليون دولار.. داخل فلل "22 قيراط" في دبي!

وقد تشكلت هذه الجمعية للمرة الأولى في العام 1929، تحت شعار "خدمة من خلال الصداقات،" إذ تركز الجمعية على ضرورة تكوين علاقات صداقة تربط بين موظفي الكونسيرج ونزلاء الفنادق، لتوفير أفضل خدمة ممكنة.

وتتكون الجمعية الحصرية من حوالي أربعة آلاف عضو من 50 جنسية مختلفة من حول العالم. ويتركز العديد منهم في الريفييرا الفرنسية.

وأيضا.. وجهة ركوب الأمواج هذه "تتربع" وسط منطقة الشرق الأوسط

ولا يشكل هذا الرقم الكبير أي مفاجأة، نظراً لتاريخ المنظمة التي انطلقت في العام 1952 من فندق الكارلتون في الريفييرا الفرنسية، حيث اجتمع في صالون الفندق الكبير موظفو الكونسيرج من تسع دول أوروبية مختلفة، وهي بلجيكا، والدنمارك، وفرنسا، وألمانيا، وإيرلندا، وإيطاليا، واسبانيا، وسويسرا، وبريطانيا.

ويقول رئيس الكونسيرج في فندق الانتركونتيننتال كارلتون كان، ماكسيم نيركوسكي، الذي هو اليوم أيضاً رئيس جمعية "لي كليف دور" في الريفييرا الفرنسية، إن "فترة الـ15 يوماً التي تسبق المهرجان هي الأكثر إجهاداً وتعباً، إذ يعمل الفندق على إتمام تجهيزات الحفل."

شاهد أيضا.. عروسان يحتفلان بزفافهما فوق أعلى جبل بالعالم

كما يتذكر نيركوسكي حادثته المفضلة خلال سنوات عمله، حين قام ممثل "جيمس بوند" بيرس بروسنان بالاتصال لحجز جلسة تدليك.

ويقول نيركوسكي: "قلت له أنت بيرس بروزنان، أي جيمس بوند؟ فقال، نعم، أنا بيرس بروزنان من جيمس بوند. فقلت، أنا ماكسيم وسأتولى الموضوع. عندما وصل إلى الفندق، ناداني باسم لويس، رداً على مخاطبتي معه باسم جيمس بوند. ولكن في الأيام الأخيرة لإقامته، قام بدعوتي للمشاركة في فيلمه الذي كان يصوره خلال فترة إقامته في الفندق، حيث مثلت شخصيتي الحقيقية، باسمي الحقيقي."

وأيضا.. هذه المنتجعات سلاحك الوحيد لمكافحة تعب السفر

نشر